الأمراض

أعراض الفتق في البطن

يعتبر الفتق عبارة عن بروز بعض الأنسجة بسبب ضعف العضلات، وأعراض الفتق في البطن كثيرة منها انتفاخ البطن بشكل ملحوظ ويحدث الفتق في مناطق عديدة من الجسم ليس البطن فقط، وهناك العديد من الأسباب لحدوث الفتق منها عوامل الخطر أو اختلاف الجنس أو العمر أو طريقة الأطعمة التي يتناولها الشخص، وقبل أن نذكر أعراض الفتق يجب العلم بأن الفتق الإربي هو أكثر الأنواع شيوعا حيث يشكل 75% من حالات الفتق التي تصيب الأشخاص، ويحدث الفتق عند دفع الأمعاء عبر بقعة ضعيفة أو يمكن أن يحدث الفتق بسبب تمزق في جدار البطن السفلي، وغالبا ما تكون في القناة الإربية ولهذا سمى بالفتق الإربي، وهناك فتق الخصية وهذا يصيب الرجال بشكل أكبر من النساء لأن خصيتي الرجل تنحدر عبر القناة الإربية بعد ولادته بوقت قصير وبعدها تغلق القناة بالكامل، وفي بعض الحالات لا تغلق القناة مما يسبب التعرض للفتق .

أعراض الفتق في البطن

هناك العديد من الأعراض التي تشير إلى وجود فتق في البطن، ومن أعراض الفتق في البطن هي :

  1. انتفاخ في منطقة البطن أو الفخذ أسفل الجلد ويكون واضح وظاهر، قد يختفي هذا العرض عند الاستلقاء إذا كان لين البنية.
  2. شعور بالثقة والألم البسيط في منطقة البطن، قد يرافق العرض هذا الإمساك أو وجود دم في البراز .
  3. الشعور بعدم الراحة في منطقة البطن ومنطقة الفخذ عند رفع أشياء ثقيلة أو عند الانحناء لجلب شيء .

وهناك حالات أخرى يكون فيها أعراض الفتق مختلفة مثل الفتق الحجابي أو الفتق الإربي، وأعراضهم هي :

  • أعراض الفتق الإربي

  1. الشعور بالألم والانزعاج في المنطقة المصابة، وتكون غالبا أسفل البطن، ويحدث هذا عند السعال أو رفع شيء أو الانحناء .
  2. الشعور بالضعف أو الضغط أو الثقل في منطقة البطن .
  3. الشعور بألم وحرقان شديد في مكان أو منطقة الانتفاخ .
  • أعراض فتق الحجاب الحاجز

فتق الحجاب الحاجز أو الفتق الحجاري يكون له العديد من الأعراض، وهي :

  1. الشعور بالحموضة أو ارتجاع المريء، يحدث هذا عندما يتحرك حمض المعدة إلى الخلف ثم إلى المريء مما يسبب الشعور بالحرقة في منطقة الصدر .
  2. ألم شديد في منطقة الصدر .
  3. مواجهة صعوبة في البلع .

من الجدير بالذكر أن هناك بعض الحالات التي يكون فيها الفتق ليس له أي أعراض، وقد لا يعرف الشخص أن لديه فتق إلا من خلال الفحص الجسدي الطبي الذي يحدد ما هي أصل المشكلة وهل له علاقة بالفتق أم لا .

أنواع الفتق

هناك العديد من أنواع الفتق الشائعة، وهي :

  • الفتق الإربي

الفتق الإربي هو أكثر الأنواع شيوعا حيث يصيب 75% من الأشخاص أو من حالات الفتق، ويحدث الفتق الإربي عند دفع الأمعاء عبر فتحة صغيرة ضعيفة أو حدوث تمزق في جدار البطن السفلي في القناة الإربية، وتقع القناة الإربية في الفخذ للرجال وهي المنطقة التي يمر منها الحبل المنوي من البطن إلى كيس الصفن، وهذا الحبل يكون حامل للخصيتين، أما في النساء تحتوي القناة الإربية على رباط يساعد وضع الرحم في مكانه .

هذا النوع من الفتق يعتبر أكثر شيوعا وإصابة للرجال عن النساء، وهذا بسبب أن خصيتي الرجل تنحدر عبر القناة الإربية بعد الولادة بوقت قصير ويفترض أن تغلق هذه القناة بالكامل خلفها، ولكن هناك بعض الحالات التي لا تغلق فيها القناة الإربية بشكل صحيح وتترك منطقة ضعيفة مما يسبب هذا الإصابة بالفتق الإربي .

يحدث فتق الحجاب الحاجز أو الفتق الحجابي عند بروز جزء من البطن عبر الحجاب الحاجز في تجويف الصدر، والحجاب الحاجز عبارة عن ورقة من العضلات التي تساعد الإنسان على التنفس بشكل صحيح عبر الانقباض وضخ الهواء إلى الرئتين، كما أن الحجاب الحاجز يفصل بين الأعضاء في البطن والصدر .

ويعتبر فتق الحجاب الحاجز أيضا من أكثر الأنواع شيوعا لكبار السن أو للأشخاص الذين يزيد عمرهم عن 50 عام، وإذا كان هناك طفل أو مراهق يعاني من فتق الحجاب الحاجز فعادة ما يكون هذا عيب خلقي، ويحدث فتق الحجاب الحاجز بسبب الارتجاع المعدي المريئي والذي يحدث عند تسرب محتويات المعدة إلى المريء، وهذت يسبب إحساس بالحموضة أو الحرقان .

  • الفتق السري

إن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بهذا النوع من الفتق (الفتق السري) هم الأطفال والرضع دون سن 6 أشهر، ويحدث هذا الفتق بسبب إبراز الأمعاء عبر جدار البطن بالقرب من البطن، وقد يحدث انتفاخ في بطن الطفل أو بالقرب منه خصوصا عندما يبكي، ومن الجدير بالذكر أن الفتق السري هو النوع الوحيد الذي يختفي من تلقاء نفسه حيث تزداد عضلات جدران البطن قوة، وغالبا ما يكون الطفل في عمر السنه، وإذا لم يختفي الفتق السري في هذا العمر غالبا ما سيحتاج إلى عملية جراحية لتصحيحه .

  • الفتق الجراحي

الفتق الجراحي يحدث بعد إجراء جراحة في البطن، حيث قد تدفع الأمعاء من خلال شق أو ندبة أو الأنسجة المحيطة الضعيفة، فتسبب وجود هذا النوع من الفتق .

الفرق بين الفتق عند الرجال والنساء

هناك فرق بين أعراض الفتق عند النساء وأعراض الفتق عند الرجال، والفرق بين الفتق عند الرجال والنساء هو ما يلي :

  1. هناك أعراض مشابهة للفتق بين الرجال والنساء، مثل انتفاخ وتورم الفخذ أو الحوض مع الشعور بألم أو عدم راحة .
  2. العلامة الواضحة في حالة الفتق الإربي تكون ألم حاد عند رفع شيء أو الانحناء أو الدخول إلى السيارة والخروج منها .
  3. لدى الأشخاص المصابين بالفتق سواء فتق حجابي أو إربي أو فتق في البطن، شعور بألم نحو داخل الساق أو في الفخذ وغالبا ما يكون الألم أسفل مقدمة الساق .

الفتق لدى النساء

غالبا ما يكون الفتق هو السبب الرئيسي لآلام الحوض المزمنة لدى النساء، حيث أن الفتق الإربي والفخذي من أكثر الأعراض شيوعا كدلالة على وجود فتق، ويغفل العديد من الأطباء عن سبب آلم الحوض ويستبعدن أنه فتق بسبب تركيز الأطباء على المبايض والأسباب الرحمية التي تسبب الألم، وعند شك الطبيب في وجود فتق يجب إجراء موجات فوق صوتية عالية الجودة لكي تحصلي على التشخص الصحيح .

أسباب الإصابة بالفتق

يحدث الفتق بسبب ضغط أحد أجزاء الجسم الداخلية على عضلة أو نسيج يعاني من بعض الضعف في الأنسجة المحيطة به، أو بالجزء المصاب بالفتق، ويتطور الفتق عادة في المنطقة المصابة بين الصدر والفخذ، وأضاف الدكتور أيمن حلمي أن أسباب الفتق تكون بسبب زيادة الضغط على البطن أو بسبب عيب خلقي في جدار البطن أو في الحجاب الحاجز، ومن أبرز الأسباب ما يلي :

  1. السمنة المفرطة .
  2. رياضة عنيفة مثل رفع الأثقال أو حمل أوزان ثقيلة .
  3. السعال المزمن .
  4. أجهاد عند التبول أو التغوط بسبب الإمساك الزمن .
  5. تجمع السوائل في منطقة البطن .
  6. مرض الانسداد الرئوي المزمن .
  7. التدخين .
  8. حساسية الصدر المزمنة .
  9. تاريخ مرضي للأسر بالفتق .
  10. إجراء عمليات جراحية في منطقة البطن من قبل .

عملية الفتق الجراحية

إذا كان الفتق ينمو بشكل غير طبيعي وكبير ويسبب الشعور بالألم الشديد، فقد يقرر الطبيب المعالج أن يزيله عن طريق عملية الفتق الجراحية، وقد يقوم الطبيب بإصلاح الفتق عن طريق خياطة الثقب الذي يوجد في جدار البطن أثناء الجراحة، ويتم هذا عن طريق ترقيع الثقب بشبكة جراحية، وهناك العديد من العمليات التي يتم إجرائها لعملية الفتق وهي :

  • الجراحة بالمنظار

تستخدم عادة كاميرا صغيرة ومعدات جراحية صغيرة لإصلاح الفتق باستخدام بضع شقوق صغيرة في الجسم، وتسبب الجراحة بالمنظار ضرر أقل للأنسجة المحيطة ويكون خطر تكرار الفتق أكثر .

  • الجراحة المفتوحة

تتطلب فترة أطول للشفاء، وقد لا يتمكن المريض من الحركة بشكل طبيعي إلى مدة تتراوح بين 6 إلى 8 أسابيع .

زر الذهاب إلى الأعلى