السعودية

أهمية التحول الرقمي في المملكة العربية السعودية

التحول الرقمي; منذ بداية العقد الماضي وتحاول المملكة اللحاق بركب التقدم التكنولوجي الذى حدث فى العالم اجمع،
عن طريق الاعتماد على التكنولوجيا فى كل الهيئات والمصالح الحكومية التى تتواجد فى المملكة العربية السعودية بهدف رفع مستوى عمل الهيئات، ولتحقيق ذلك تسعى الوزارة إلى تطوير خطتها للتحول الرقمي من خلال طرح مجموعة كاملة من التطبيقات والحلول والبنى التحتية والتي ستساهم في تطبيق منظومة تحول رقمي متكاملة.

اقرأ ايضاً: أهمية التحول الرقمي

ما هو التحول الرقمي

التحول الرقمى يعتمد بشكل أساسي على هذه الأركان

  •  تغير فى بنية وافكار الشركات
  • والاعتماد أكثر على التكنولوجيا فى كل أنشطة الشركة، ولا يقتصر التحول الرقمى عند مجال واحد، من الممكن استخدامه في جميع المجالات من مجالات التعليم والصحة والتجارة
  • تعرف كل مؤسسة على كيفية استخدام التكنولوجيا لصالحها للدخول فى مرحلة التحول الرقمي.

تقنيات التحول الرقمي

مستقبل التحول الرقمي يكمن في هذة التقنيات والتي بالطبع قد استعملنا أغلبها ولا نستطيع التخلي عنها في حياتنا اليومية

  1. الحوسبة السحابية
  2. أجهزة الهاتف المحمول
  3. منصات الانترنت
  4. شبكات التواصل الاجتماعي
  5. تقنية كشف المواقع “GPS”
  6. التفاعل المتقدم بين الإنسان والآلة
  7. التوثيق وكشف عمليات الاحتلال
  8. الطباعة ثلاثية الأبعاد
  9. أجهزة الاستشعار الذكية
  10. الواقع المعزز “أجهزة قابلة الارتداد”
  11. نحليل البيانات الكبيرة والحوارزميات المتقدمة
  12. التفاعل مع المستفيدين وجمع البيانات
التحول الرقمي
تقنيات التحول الرقمي

الإستراتيجية الوطنية للتحول الرقمي في المملكة

من أجل تسريع عمليات تنفيذ التحول الرقمي قامت الحكومة السعودية ببعض الخطوات

  1. تشغيل أنظمة اتصالات وتقنية معلومات وتفعيلها
  2. لجأت الحكومة السعودية إلى قفزات نوعية لتحقيق الرفاهية والراحة المعيشية للمواطن السعودي، وللوصول لهذه الرؤية عملت الحكومة بجد على تطوير العمل الحكومي
  3. حرصت الحكومة على تغيير فكر ومبادئ الأشخاص العامليين في المؤسسات لنشر مفهوم التعاملات الإلكترونية; لتكون نموذجًا رقميًا يحقق الاستدامة الاقتصادية والريادة العالمية، ويحسن من جودة الحياة.
  4. انشأت الحكومة لجنة دائمة باسم “اللجنة الوطنية للتحول الرقمي”، لتتولى تخطيط السياسات والاستراتيجيات المتعلقة بالتحول الرقمي على مستوى الأجهزة العامة ووضع الخطط والبرامج اللازمة لتنفيذها بالإضافة إلى الإشراف الكامل على هذه العملية.

الخط الزمني لاستراتيجيات التحول الرقمي

من أجل خطة استراتيجية واضحة لتطور التحول الرقمي الواعد وضعت الحكومة السعودية ثلاث خطط تنفيذية هي

  • الخطة الأولى من العام 2006 إلى العام 2010
  • الخطة الثانية من العام 2012 إلى 2016
  • الخطة الثالثة التي تبدأ من العام 2019 إلى 2022،وجاري العمل عليها الآن

ومن أبرز المؤسسات الموجودة في الخطة الإستراتيجية هي الصحة الرقمية، والتعليم الرقمي، والتجارة الرقمية، والمدن الذكية.

أركان التغيير للتحول الرقمي

للاعتماد على التحول الرقمي بشكل كامل لابد من أن تلتزم الحكومة ببعض الأركان

  1. إستراتيجية الأعمال الرقمية
  2. الارتباط بالموظفين والمستفيدين
  3. ثقافة الإبداع
  4. التقنية
  5. البيانات والتحليل
التحول الرقمي
أركان التغيير للتحول الرقمي

 

إنجازات التحول الرقمي بالسعودية

حسب وكالة الأنباء السعودية “واس” فهناك جهود واسعة من الحكومة لتفعيل مبادرات ومشاريع التحول الرقمي في مختلف القطاعات من مختلف المجالات لنمو وزيادة المحتوى المحلي..

منصة “أبشر”

تم تنفيذ أكثر من 26 مليون عملية على منصة “أبشر” بوفر مالي يقدر بـ 15 مليار ريال سنويًا، وأكثر من 44 مليون عملية تم تنفيذها في خدمة “النفاذ الوطني الموحد”.

الخدمة المدنية

أكثر من 3 ملايين مواطن استفادوا  من الخدمات الإلكترونية المقدمة على المنصة، كما تم تقليص وقت إجراءات نهاية الخدمة لـ 48 ساعة، فيما تم تسليم أكثر من 3 ملايين شحنة عبر “العنوان الوطني”.

محكمة بلا ورق

وكان لقطاع العدل نصيب من إنجازات التحول الرقمي فقد تم تحقيق هذا المبدأ من خلال خفض بنسبة 75% لاستخدام الورق وأصبح هناك 179 محكمة مشغلة بالنظام الإلكتروني.

الألياف الضوئية

تم تغطية 3 ملايين منزل بالألياف الضوئية، وأكثر من 300 ألف منزل بشبكات النطاق العريض اللاسلكية. حيث حققت السعودية المرتبة 13 عالميًا في متوسط سرعة الإنترنت لتصبح سرعة الإنترنت المتنقل 50.80 ميجابايت/ثانية، فيما حققت سرعات تحميل الإنترنت الثابت في المملكة 50.68 ميجابايت/ثانية.

قطاع التعليم الرقمي والسياحة

تم حفظ أكثر من 36 مليون شهادة على نظام “نور”. بينما تم إصدار أكثر من 200 ألف تأشيرة إلكترونية من منصة التأشيرة السياحية في قطاع الثقافة والسياحة الرقمية.

قطاع الصحة الرقمي

تم حجز أكثر من 36 مليون موعد مُسبق على منصة “موعد”، وتسجيل أكثر من 11 مليوناً من مواطنين السعودية في “الملف الصحي الموحد”[1]

اقرأ ايضاً: 26 مليون عملية على “أبشر”.. إنجازات التحول الرقمي ترفع تصنيف المملكة عالمياً

سمات ومميزات التحول الرقمي

  1. إعادة تشكيل الطريقة التي نعيش ونعمل بها
  2. إعادة تشكيل الطريقة التي نفكر ونتواصل بها
  3. تغيير نماذج العمل المتعارف عليها وتغيير العقليات
  4. تحقيق مرونة أكثر في العمل وقدرة على التنبؤ والتخطيط المستقبلي
  5. تقليل الإنفاق
  6. خلق فرق عمل متطورة واستدامة ثقافة الإبداع

تحديات التحول الرقمي في السعودية

على الرغم من فوائد ومميزات التحول الرقمي إلى أنه يعتبر سلاح ذو حدين ويجمل الكثير من التحديات أو بالأحرى يمكننا تسميتها بالمخاوف، في السطور القادمة سنطرح عليكم بعض من هذه التحديات

جرائم الاحتيال الإلكترونية

الاعتماد على التحول الرقمي يعني الاحتفاظ ببيانات حساسة للمواطنين على أجهزة كمبيوتر.

أطلق بعض المجرمين الإلكترونيين مجموعة من البرامج مجهولة المصدر والتي بإمكانها احتراق جميع البيانات التي توجد عالحاسوب الذي يحمل واحد من هذه البرامج، وشن الهاكرز هجمات تعقيدية لانتهاك البيانات التي توجد في حواسيب المؤسسات الحكومية مما يجعل أمر حماية هذه الحواسيب مكلف للغاية.

تكلفة تطبيق الأعمال الرقمية

التكلفة المادية الكبيرة لتطبيق الأعمال الرقمية من أكبر التحديات التي تواجه الحكومة السعودية، والتحويل إلى الاعمال الرقمية يحتاج إلى استراتيجيات دقيقة وواضحة، فتطوير وتحسين المؤسسات من الناحية التقنية قد يكون مكلفاً للكثير من المال والوقت والجهد.

عيوب التحول الرقمي

لاسيما أن التحويل إلى التحول والصناعة الرقمية له عيوب عديدة وابرزها

  • التكلفة المادية الضخمة اللازمة للتطبيق والتنفيذ
  • يحتاج وقت وجهد لتدريب العمال على أسس هذه التقنية الحديثة
  • الخضوع لعملية التجربة والتي تحتمل الفشل والنجاح مما يحتاج إلى الكثير من الوقت وأحياناً يكلف الكثير من المال

فوائد التحول الرقمي

بالحديث عن التحديات التي تواجه السعودية للتحول الرقمي فقد تبين أنها رحلة طويلة ولكنها تستحق العناء لما يحمله التحول الرقمي من فوائد

  1. زيادة الإنتاجية
  2. تحسين الخدمات والمنتجات
  3. زيادة كفاءة العمل وتقليل الأخطاء البشرية
  4. زيادة رضا المستفيدين
  5. زيادة العائد من الاستثمار
  6. تقديم خدمات جديدة بسرعة ومرونة ومواكبة متغيرات الأعمال

اقرأ ايضاً: رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان: حققنا التحول الرقمي بنسبة 100%

تعزز المملكة العربية السعودية خطواتها تجاه تحقيق فكرة التحول الرقمي وتطمح لأن تصبح من أفضل 20 نموذج عالمي في التحول الرقمي بحلول 2030م ، حيث أطلقت الحكومة مجموعة من البرامج التي تدعم التحول الرقمي، وبالطبع سيكون هناك تأثير على جميع القطاعات والمؤسسات الحكومية من حيث تسريع المعاملات والمصالح الحكومية.[2]

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى