ما هو مرض رينود وما هي أعراضه

مرض رينود Raynaud أو رينو هو نوع من الأمراض التي تُسبب الشعور بالبرودة الشديدة في بعض أجزاء الجسم وخاصة الأطراف وهي اليدين والقدمين، مع وجود إحمرار فيهما، وذلك نتيجة درجات الحرارة شديدة البرودة التي بدورها تؤثر سلباً على الشرايين مما يُعيق الحركة الطبيعية للدم، ويُمكن القول أن ظاهرة رينود هي عبارة عن حدوث تقلّص في الأوعية الدموية الصغيرة الموجودة في أصابع اليدين والقدمين، كاستجابة لدرجات الحرارة المنخفضة أو معاناة الفرد من أية ضائقة إنفعالية.

ما هو مرض رينود وما هي أعراضه

مرض رينود
مرض رينود

أنواع مرض رينود

هناك نوعان رئيسيان من مرض رينود وهما:

مرض رينود الأولي

  • هو النوع الأكثر إنتشاراً.
  • ويُصيب هذا النوع الجسم وحده، دون أن يسبقه أو يتبعه أية أمراض أخرى.

مرض رينود الثانوي

  • هذا النوع من مرض رينود يأتي نتيجة إصابة الجسم ببعض الأمراض الأخرى مثل متلازمة النفق الرسغي، التي هي حالة طبية تظهر نتيجة حدوث ضغط وإعتلال في العصب المتوسط الموجود في الرسغ، وينتج عنه حدوث ألم وتنميل في أصابع اليد، مما يؤدي إلى ضعف اليد وغمتداد الألم إلى الذراع بعد فترة.
  • أيضاً الإصابة بتصلّب الجلد قد ينتج عنه الإصابة رينود الثانوي، وتصلب الجلد هو عبارة عن مجموعة من الأمراض النادرة التي قد تُصيب الجلد وتُسبب حدوث شد في الجلد والأنسجة الضامة، مما يسبب ظهور بعض البُقع على الأطراف، بالإضافة إلى حدوث بعض الأضرار في الجهاز الهضمي.
  • ومن الأمراض الأخرى التي ينتج عنها مرض رينود الثانوي هو إلتهاب المفاصل الروماتويدي، وهو إلتهاب يُصيب المفاصل ويسبب التورّم والإحمرار بها والشعور بالألم وعدم القدرة على أداء المهام التي تتطلب تحريك المفاصل، مثل المشي وصعود السلم، أو قد يصل إلى حد مواجهة الصعوبة في فتح قارورة المياه.
  • ولأن هذه الأمراض تُصيب السيدات وكبار السن بنسبة أكبر، فإن بطبيعة الحال مرض رينود الثانوي يُصيب السيدات بنسبة أكبر من الرجال أيضاً.
انواع مرض رينود
انواع مرض رينود

تشخيص مرض رينود

  • عند اللجوء إلى الطبيب فهو عادة يطلب من المريض عمل فحص معين يُسمى cold-simulation test، وهو عبارة عن فحص التغيرات الناتجة على يد المريض بعد تعرّضه للبرودة على فترات مختلفة.
  • أو قد يقوم الطبيب بالكشف عن وجود أيٍ من الأمراض التي سبق ذكرها قبل تحديد طريقة العلاج.

أسباب مرض رينود

  • تناول بعض الأدوية التي تُسبب بعض الآثار الجانبية على الجلد أو سيولة الدم.
  • الإصابة بأي نوع من أمراض الشرايين أو حدوث خلل في الأوعية الدموية.
  • بعض الأمراض التي تُصيب الجلد أو ما تُسمى بأمراض النسيج الضام والتي تُسبب تصلُب الجلد.
  • التدخين أو تناول المخدرات، ذلك لأن التدخين يُسبب خفض درجة حرارة الجلد وتقلّص الأوعية الدموية.
  • حدوث إصابات في اليدين والقدمين.
  • التوتر والأمراض العصبية، أو تعرض الفرد لإنفعالات كثيرة متتالية.

أعراض مرض رينود

اعراض مرض رينود
اعراض مرض رينود

هذه الظاهرة غالباً ما تحدث في أصابع اليدين والقدمين، ولكنها يمكن أيضاً أن تظهر على الشفتين أو الأذنين، وتستمر هذه الأعراض بين دقيقة واحدة إلى عِدة ساعات، كما أن هذا المرض يكون أكثر إنتشاراً بين سكّان المناطق الباردة أو الجليدية، وتتمثل أعراضه في النقاط التالية:

  • الشعور ببرودة شديدة أو تجمّد في اليد والقدم.
  • تغير لون الجلد إلى اللون الأزرق.
  • الشعور بالتنميل في الأطراف.
  • عند تدفئة الأطراف يبدأ الشعور بألم شائك أو لاسع فيهما.

الوقاية من الإصابة بمرض رينود

  • التأكد من تدفئة الجسم جيداً بشكل عام والأطراف بشكل خاص.
  • تدفئة الرأس جيداً وخاصة الأذنين.
  • غسل الأماكن المُصابة بالماء الدافئ.
  • ممارسة التمارين الرياضية عند الشعور ببدء ظهور الأعراض.
  • الإبتعاد عن التدخين قدر الإمكان.
  • تجنب التعرّض إلى درجات حرارة متفاوتة بشكل كبير، كالخروج من الإستحمام بماء دافئ إلى الخارج حيث البرودة.

زر الذهاب إلى الأعلى