الجهاز الهضمي

علاج حرارة البطن والغازات بالأعشاب

علاج حرارة البطن والغازات بالأعشاب، قد نتعرض في كثير من الأحيان إلى الإصابة بحرارة البطن أو ألم مصحوب بحرارة وغازات، لذلك يبحث الكثير عن علاج للحالة وخاصة العلاج بالأعشاب، وفيما يلي نتعرف على أسباب الإصابة بحرارة البطن والأعراض المصاحبة لها وكيفية علاجها بالأعشاب.

علاج حرارة البطن والغازات بالأعشاب

ينصح الكثير من الأطباء بعلاج حرارة البطن والغازات بالأعشاب عن طريق شرب الأعشاب المختلفة، وأبرز الأعشاب المستخدمة في علاج حرارة البطن والغازات:[1]

  • اليانسون.
  • النعناع.
  • القرفة.
  • القرنفل.
  • الزنجبيل.
  • الشاي الأخضر.
  • بذور الشمر.
  • الكمون.
  • البابونج.
  • حبة البركة.

أعشاب تستخدم في تخفيف حرارة البطن

نتعرف فيما يلي على 3 من أبرز الأعشاب والمواد الطبيعية التي تستخدم في تخفيف حرارة البطن والغازات:

  • النعناع: حيث يعمل شرب النعناع على تخفيف درجة حرارة الجسم، لأنه يعد من الأعشاب المبردة لجسم الإنسان، ويمكن غلي أوراقه وتحليتها بعسل طبيعي لعمل مشروب دافئ يقلل من ارتفاع درجة الحرارة.
  • الزعتر: والذي يعد مطهر طبيعي لكل من المعدة والأمعاء، علاوة على ذلك فهو يستخدم في علاج الالتهابات، لذلك يستخدم الزعتر بعد غليه وتحليته بالعسل الطبيعي في التخفيف من حرارة البطن.
  • الليمون: يستخدم عصير الليمون في تقليل درجة حرارة الجسم من الداخل، وذلك نتيجة أن الليمون يعد مصدرًا غنيًا بفيتامين سي ومضادات الأكسدة.

أسباب الإصابة بحرارة البطن

تؤدي العوامل الآتية إلى الإصابة بحرارة البطن:

  • سوء الهضم الذي يحدث نتيجة عدم مضغ الطعام جيدًا أو تناول الأطعمة الدسمة، أو تناول المواد الغذائية التي تحتوي على التوابل بكثرة.
  • قد يصاب الناس بارتفاع درجة حرارة المعدة نتيجة التعرض لضغط نفسي بشكل مستمر.
  • تناول بعض أنواع الأدوية، حيث تعمل على إصابة منطقة المعدة بتهيج، وبالتالي ترتفع درجة حرارتها.
  • الإصابة ببعض الأمراض، على سبيل المثال: مرض السكري، أو حصوات الكلى، أو السمنة المفرطة، أو الإصابة بفتق في الحجاب الحاجز، الإصابة بقرحة المعدة، أو ارتجاع المريء.
  • عدم قدرة المعدة على هضم اللاكتوز الموجود في منتجات الألبان.

الأعراض المصاحبة للإصابة بحرارة البطن والغازات

قد تصاحب الإصابة بحرارة البطن بعض أو كل الأعراض التالية:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الغثيان.
  • ألم في منطقة الصدر، وخاصة بعد تناول الطعام.
  • حرقة في الحلق.
  • السعال بشكل مستمر.
  • صعوبة في البلع.
  • الإصابة بالتهابات الحنجرة.
  • الشعور بالقلق والتوتر.

ما الأعراض التي تستدعي تدخل الطبيب

قد يتم علاج حرارة البطن بشكل سريع في معظم الحالات، لكن هناك بعض الحالات التي يجب أن يتدخل فيها الطبيب في حالة ظهورها على المريض، وهي كما يلي:

  • في حالة تكرار الإصابة بحموضة في منطقة المعدة أكثر من مرة أسبوعيًا.
  • الشعور بحرقة دائمة في منطقة المعدة.
  • خسارة الوزن بشكل زائد عن الحد الطبيعي.
  • ألم حاد عند البلع.

نصائح لتجنب الإصابة بحرارة البطن والغازات

نقدم فيما يلي مجموعة من النصائح والإرشادات لكيفية العناية بالمعدة:

  • الحرص على تناول الأطعمة المغذية والصحية، وإدراج المواد الغذائية الضرورية لجسم الإنسان على قائمة النظام الغذائي.
  • تجنب تناول الطعام قبل النوم بشكل مباشر.
  • تجزئة الوجبات على مدار اليوم.
  • شرب المياه بشكل مستمر لمعادلة درجة حرارة الجسم.
  • تجنب تناول الأطعمة صعبة الهضم.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الحارة والتي تحتوي على نسبة كبيرة من التوابل والبهارات الحارة وكذلك الثوم والبصل.
  • مراجعة  الطيب قبل استخدام أي نوع من الأدوية.
  • تجنب مسببات التوتر والقلق وكذلك الضغط النفسي.
  • ممارسة التمارين الرياضية باستمرار.
  • علاوة على ذلك الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • أخيرًا التخلص من الوزن الزائد.

وختامًا نكون قد تعرفنا على علاج حرارة البطن والغازات بالأعشاب، بالإضافة إلى العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بحرارة البطن والأعراض التي تصاحب الإصابة بحرارة البطن.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى