اسلاميات

الصلاة بالحذاء .. هل تصح الصلاة بالحذاء للفرض والسنة

حكم الصلاة بالحذاء ، ومعرفة هل تصح الصلاة بالحذاء للفرض والسنة من الأحكام الشرعية التي قد لا يعرفها الكثير من المسلمين، على الرغم من تعلقها بعبادة من أجل العبادات وأحبها إلى الله ، ألا وهي الصلاة؛ لذلك فسوف نتعرف فيما يلي على إجابة على هذا السؤال، ومعرفة حكم الصلاة بالحذاء في المساجد المفروشة .

الصلاة بالحذاء

  •  المقصود هو  إقامة الصلاة بجميع أركانها ، وأدائها حال ارتداء المسلم حذائه أو نعليه لم ينزعهما.
  • قد يستهجن بعض المسلمين رؤية البعض وهو يصلي دون أن ينزع نعليه.
  • لكن في الحقيقة أن الصلاة بالحذاء جائزة، ومشروعة.
  • وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه يصلون في نعالهم.
  • فالمسجد النبوي الشريف في بداية بنائه لم يكن مفروشًا كما هو الآن.
  • إنما كان المسجد مغطى بالحصى ، وعليه فقد كان رسول الله وأصحابه يصلون في نعالهم.[1]

هل يجوز الصلاة بالنعل في كل حال

  • الصلاة بالنعل أو الحذاء  مشروعة ولا شيء فيها ، كما أنها لا تؤثر على صحة الصلاة.
  • لكن الأمر ليس على إطلاقه ، فيجب أن يكون الحذاء نظيفًا ، وغير نجس.
  • فعادة ما يسير المسلم بالحذاء في الشارع ، ومن ثم فقد يطأ بحذائه على بعض القاذورات أو النجاسات.
  • لصحة الصلاة بالحذاء لابد من التأكد من طهارة الحذاء، وخلوه من النجاسة.
  • عن أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ ” بَيْنَمَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي بِأَصْحَابِهِ إِذْ خَلَعَ نَعْلَيْهِ فَوَضَعَهُمَا عَنْ يَسَارِهِ فَلَمَّا رَأَى ذَلِكَ الْقَوْمُ أَلْقَوْا نِعَالَهُمْ فَلَمَّا قَضَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلاتَهُ قَالَ مَا حَمَلَكُمْ عَلَى إِلْقَاءِ نِعَالِكُمْ قَالُوا رَأَيْنَاكَ أَلْقَيْتَ نَعْلَيْكَ فَأَلْقَيْنَا نِعَالَنَا فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ جِبْرِيلَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَانِي فَأَخْبَرَنِي أَنَّ فِيهِمَا قَذَرًا أَوْ قَالَ أَذًى وَقَالَ إِذَا جَاءَ أَحَدُكُمْ إِلَى الْمَسْجِدِ فَلْيَنْظُرْ فَإِنْ رَأَى فِي نَعْلَيْهِ قَذَرًا أَوْ أَذًى فَلْيَمْسَحْهُ وَلْيُصَلِّ فِيهِمَا“.

  • في هذا الحديث دليل على أن الرسول والصحابة كانوا يصلون بالنعال في الأصل.
  • ولما قام الرسول بنزع النعل ، قام الصحابة بنزعها كذلك اقتداءً منهم برسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • لكن الرسول عليه الصلاة والسلام أوضح لهم علة نزعه للحذاء بوجود النجاسة فيه.

الصلاة بالحذاء لماذا

  • جاء في تعليل الصلاة بالحذاء مخالفة اليهود والنصارى.
  • بيّن رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديث شريف أن اليهود والنصارى يصلون بغير نعال، فأمر أصحابه بالصلاة في النعال مخالفة لهم.
  • مخالفة أصحاب الملل الأخرى من الأمور المشروعة والتي دعا إليها الشرع.
  • من ثم كانت الصلاة بالنعال مستحبة.

حكم الصلاة بالحذاء

الصلاة بالأحذية في المساجد المفروشة

  • قد يتبادر إلى ذهن المسلم كيفية الصلاة بالنعال في المساجد الحالية.
  • حيث تكون المساجد مفروشة بالسجاد، ونظيفة، وليست أرضًا عراء كما كانت فيما مضى.
  • لذلك فإنه لا تجوز الصلاة بالحذاء في المساجد المفروشة .
  • الدخول بالحذاء على هذه المفارش يصيب المسجد بالقذارة ، كما تتسبب الأحذية في توسيخ السجاد والمفروشات.
  • وفضلًا عن أن هذه المفروشات هي وقف لله لا يجوز التعدي عليها، ففيها أيضًا إتلاف للمال الذي لا يجوز.
  • لذلك يمكن الصلاة بالحذاء في البيت ، أو في الحدائق والأماكن الغير مفروشة بالسجاد.
  • وإذا كان بعض المسلمين يستنكرون الصلاة بالحذاء ، ويرون أن ذلك غير جائز، فمن واجب المسلم تعليمهم هذه السنة، وتوضيحها لهم برفق.

الصلاة في السيارة والطائرة

  • الصلاة لا تسقط عن المسلم في أي حال كان فيه.
  • في المرض الشديد حتى لا تسقط الصلاة عن المسلم ما دام واعيًا.
  • لكن المسلم يفعل الطاعة حسب قدرته واستطاعته.
  • ومن ثم فإن صلاة الفريضة في السيارة والطائرة لا تجوز.
  • وعلة عدم الجواز هو عدم القدرة على القيام أو استقبال القبلة ، واللذان هما ركنان من أركان الصلاة
  • لكن إذا خشي المسلم فوات الوقت، ولم يكن يستطيع التوقف والنزول للصلاة على الأرض. أو أنه يصل بعد خروج وقت الصلاة، فحينها يجوز له صلاة الفريضة حتى ولم يستقبل القبلة أو يقوم في الصلاة.
  • فإن الله سبحانه وتعالى لا يكلف نفسًا إلا وسعها.
  • أما بالنسبة لصلاة النافلة فالأمر واسع فيها.
  • يجوز للمسلم صلاة النافلة على أي وضع كان، ولا يشترط فيها في السفر الاتجاه إلى القبلة أو القيام.

قمنا بتوضيح حكم الصلاة بالحذاء، كما تعرفنا على حكم الصلاة بالأحذية في المساجد المفروشة بالسجاد، وشروط الصلاة بالنعال من جيث طهارة النعل وخلوه من النجاسة، كما تعرفنا على حكم الصلاة في السيارة أو الطائرة للفرض والنافلة.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى