الحياة الزوجية

زوجي يحبني

زوجي يحبني لكن .. هي مقولة نسمعها كثيرا في بداية حديث المرأة وقبل خوضها في ذكر بعض المشكلات الأخرى التي تجعلها تتساءل كيف يكون زوجي يحبني بهذه الطريقة، كيف يحبني ويفعل كذا، وما إلى ذلك. وعلى النقيض هناك نساء أخريات يتفاخرن بحب أزواجهم لهم ودائما ما يرددون بعض الجمل مثل “زوجي يحبني موت”.

زوجي يحبني 

هناك الكثير من النساء التي دائما تشتكي من طريقة حب زوجها، وعلى الرغم من يقينها التام بهذا الحب إلا أنها لم تحيا حياة سعيدة معه بسبب تصرفاته الأخرى أو إهماله لها. ومن أهم أمثلة شكاوي الزوجات من أزواجهن ما يلي:

زوجي يحبني حب تملك

تغضب الزوجة كثيرا حين تشعر من زوجها أنه يحبها بمثل هذا الطريقة التي تسلب منها شخصيتها وحريتها وأكنها أمة عنده. وفي الحقيقة فإن هذا الشخص غير متزن نفسيا، لأن هذا السلوك المقترن بالأنانية وفرض الأوامر والغيرة المفرطة وزيادة التحكمات وإلغاء شخصية الزوجة أمر غير سوى وغير طبيعي. وتحتاج المرأة إلى بذل جهد كبير جدا للتعايش مع هذا الزوج.

زوجي يحبني بس عينه زاغية

تشكي كثيرا من النساء بسبب أن الزوج يميل إلى النساء وإلى الدخول في علاقات أخرى على الرغم من يقين الزوجة من حبه لها، وفي الحقيقة الرجل الذي لا يتحكم في غرائزه هو رجل مرهق للغاية. حيث يمكن بمثل هذه التصرفات أن يحرق قلبك دون توقف لأن نظر الزوج إلى غير زوجته لا يشعل الغيرة في قلبها فحسب، بل ويهين كرامتها أيضا. كما قد تؤدي طبيعة الرجل الذي يتصف  “بالعين الزايغة” إلى توليد انعدام الثقة.

حاولي ألا تتركي مساحة لزوجك لفعل مثل هذه الأمور، وحين يرى غيرك يتذكرك على الفور ويرى صورتك أنت فقط أمام عينه. تجملي دائما واهتمي باهتمامات زوجك التي تجذبه للمرأة.

زوجي يحبني وانا ماحبه

هذه نوعية أخرى من شكوى بعض النساء، التي تشتكي من عدم قدرتها على حب زوجها على الرغم من أنه يقدم لها كل مشاعر الحب. وفي هذه الحالة ننصح المرأة بالتقرب إلى الله عز وجل وكثرة الدعاء أن يضع الله حب زوجها في قلبها. كما يجب على المرأة التخلص من كل هذه الأفكار وترك مساحة لنفسها لترى زوجها بنظرة أخرى.

حاولي التقرب من زوجك قدر المستطاع، وحاولي فهمه، واعرفي أن الحب قد يأتي تدريجيا، وأن هناك ما يربطك بزوجك وهو أقوى بكثير من الحب وهو “المودة والرحمة”.

زوجي يحبني بس ما يجامعني كثير

قد تضجر بعض النساء من إهمال الزوج لها في العلاقة الحميمية على الرغم من أنها على يقين تام بمدى حبه لها. وعلى الرغم أن العلاقة الحميمية جزء رئيسي في الحياة الزوجية إلا أن هذا الموضوع له العديد من الجوانب. فقد يكون زوجك متعب بسبب ظروف عمله الشاقة، أو يعاني من مشكلة نفسية، أو لديه مشكلة جسدية تعيق العلاقة الحميمية مثل المشاكل المرتبطة بضعف الانتصاب.

اختاري الوقت المناسب وتحدثي إلى زوجك بكل صراحة من أجل تفادي هذه المشكلة، ولأن زوجك يحبك فسوف يحاول إرضائك.

زوجي يحبني اشتمه

نظرا لاختلاف الشخصيات، فقد نرى أن هناك بعض الأزواج الذين يحبون شتم الزوجة أو العكس أثناء العلاقة الحميمية. فمن وجهة نظرهم أن هذا الأمر قد يكون مثير، وأحيانا ما تعرف شخصية هذا الزوج بالمازوخية. ولتفادي المشكلة والحفاظ على حياتكما سعيدة، حاولي التجاوب معه لإرضاءه ومن ثم قللي هذا الأمر تدريجيا حتى يستطيع زوجك التخلي عن هذه الأمور الغير سوية.

زوجي يحبني لدرجة الجنون

هناك بعض الزوجات التي تتباهي بزيادة تعلق زوجها بها، وعشقه لها لدرجة الجنون، والبعض الآخر لا يحبون زيادة حب الزوج واهتمامه ويشعرون بضعف الزوج ويستغلون ذلك لصالحهم. وفي كل الأحوال، إذا كان زوجك يحبك لهذه الدرجة فأنت امرأة محظوظة حاولي ألا تخسريه بكل الطرق.

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى