نظام غذائي لإنقاص الوزن

تجربتي رجيم الكيتو الفعالة

كلما اقتربت من الوزن المنشود كلما قل معدل خسارة الوزن, إذ يقل معدل حرق السعرات الحرارية مع نزول الوزن المستمر، فيقل حرق الدهون لذلك، برغم استمرارك على رجيم الكيتو ، فكم ينزل بالشهر الكيتو دايت.

متى تظهر نتيجة رجيم الكيتو

هل تريد أن تعرف متى تظهر نتيجة رجيم الكيتو ؟ إذا قمت باتباعه لفترة معينة من الوقت دعنا نوضح لك ذلك في الفقرة التالية :

  • تختلف المدة التي تظهر فيها نتائج الكيتو بناءا على عوامل منها مقدار الوزن الذي تريد أن تخسره،نشاطك البدني وحالتك الصحية. ولكن بشكل عام، تظهر نتائج الكيتو بعد مدة تتراوح بين أسبوع الى ثلاث أشهر.
  • الأسبوع الأول عند البدء في حمية الكيتو دايت، وخلال الأسبوع الأول ستلاحظ نزول ما يقرب من 2 كيلو غرام من الوزن، وقد تصل إلى أربع كيلو غرامات. ولكن في الحقيقة أغلب هذا الفارق لا يكون من خسارة الدهون وإنما من خسارة الماء الذي يرتبط بتناول الكربوهيدرات.
  • الشهر الأول خلال الشهر الأول تبدأ النتائج بالظهور عند معظم الأشخاص، حتى وإن كانوا غير ملتزمين بشكل كامل وتتراوح نسبة خسارة الوزن بعد انقضاء الشهر الأول بين 2 و 8 كيلو غرام، وفقًا لطبيعة الجسم ومدى الالتزام بالقيم الغذائية الصحيحة.
  • الشهر الثالث بعد انقضاء الشهر الثالث، ستكون نتائج الكيتو دايت بالتأكيد قد ظهرت عند كافة متبعي الحمية مهما كانت نسبة التزامهم. ولكن في حالة الالتزام تمامًا بمعايير حمية الكيتو دايت، فأن غالبًا ما تتراوح نسبة خسارة الوزن في هذا الوقت بين 12 و20 كيلو غرام. وهي بالتأكيد نتائج رائعة وتشجع على الالتزام والاستمرار حتى الوصول إلى الوزن المثالي.
  • في حال لم ترى نتائج مرضية بالنسبة لك، ننصحك بمراجعة وجباتك اليومية والتأكد من أنها تحتوي على القيم الغذائية بالنسب الصحيحة كما ننصحك بالاستمرار والتحلي بقوة الإرادة.

تجربتي رجيم الكيتو

تجربتي رجيم الكيتو ، قد يتساءل الكثيرون عن نظام الكيتو دايت وفائدته في انقاص الوزن، لذلك يسعدنا أن نقدم لكم اليوم مجموعة من تجارب الكيتو دايت والنتائج المبهرة التي توصل إليها كل من جرب هذه الخطة ، تابعوا معنا الفقرة للتعرف عليها.

  • التجربة الاولى : قبل أن أبدأ في اتباع نظام الكيتو دايت، كنت اتناول في السابق نسبة قليلة من الكربوهيدرات ولم أكن متشددًا فيما يتعلق بكمية السكريات التي أتناولها، لكنني كنت أقيد جميع النشويات وأحرص على تنويع نظامي الغذائي لقد توصلت إلى استنتاج مفاده بأنني أشعر بحالة غير جيدة عند تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات. وهذا كان يدفعني إلى تناول المزيد من الدهون والبروتينات وبعد أن سمعت عن نظام الكيتو دايت، بدأت أفكر كيف ستكون حالتي الصحية عندما أجربه لبعض الوقت.
  • التجربة الثانية : في البداية، كان وزني كبير يتخطى ال 100 كيلو، سبب لي ذلك كثير من المشاكل في حياتي، حيث لم أكن أستطيع الخروج ولا أجد لبس يناسبني، تنمر عليا الكثير وجربت كثير من طرق التخسيس المختلفة وحرمت نفسي من أكلات كثيرة وكان يقل وزني قليلا ثم يزيد مرة أخرى وظللت هكذا كثيرا إلا أن نصحني البعض باتباع نظام الكيتو، فوجدت في هذا النظام محافظة على حياتي الصحية مع بداية الانتظام على هذا النظام كنت أشعر بقليل من التعب والإرهاق الشديد حتى تأقلمى جسمي عليه، وذلك بسبب نقص الكربوهيدرات بهذا النظام بعد أن تعود جسمي عليها حرصت على الانتظام في الكيتو ولكن بعد الأيام قد أخطأت قليلا في حصولي على نسبة أكبر من الكربوهيدرات والبروتين، ولهذا أخذت وقت أطول من الطبيعي في إنقاص وزني ولكن بعد فترة من الانتظام أصبح جسمي يتحسن وزادت كمية الكيتونات به، وشعرت بالطاقة والحيوية، ولم أشعر بالجوع.
  • التجربة الثالثة : كانت ليز تعاني من زيادة كبيرة في الوزن، بجانب وجود مشاكل في ضغط الدم المرتفع، ورغبتها في التخلص من الدواء عدم تناوله، دفها إلى البحث عن بديل وعندما سمعت عن الكيتو دايت، تمكنت من تحقيق ما أرادته، وهي الآن تتبع نظام الكيتو دايت منذ 3 سنوات ونصف وتقول ليز: ” أتناول ما يقرب من 30 جرام من الكربوهيدرات الصافية ، ولكن في البداية كنت استهلك 15 جرام الكربوهيدرات” وتضيف: ” تجربتي مع الرجيم الكيتوني ، جعلتني أعاني من إنفلونزا الكيتو، ولكني تعلمت كيفية تجانبها، لكن عندما بدأت الحمية منذ 3 سنوات كانت الموارد والمعلومات غير متوفرة عنه” وتختتم ليز حديثها: “تجربتي من الرجيم الكيتوني كانت مفيدة لي جسديًا وعقليًا، ولذلك أنا أتمسك به كثيرًا، ويجب أن تعرفوا أن أفضل نظام غذائي هو الذي يمكنك الالتزام به، وأنا استطعت الالتزام بالرجيم الكيتوني”.

أسباب عدم نزول الوزن في الكيتو

تختلف أسباب عدم فقدان الوزن في نظام الكيتو من شخص إلى آخر، قد يكون ذلك بسبب عدم الالتزام التام بالحمية الغذائية في نظام الكيتو، إضافة إلى ذلك يمكن أن يحدث ثبات الوزن في الكيتو بسبب وجود مشكلات صحية يجب علاجها للوصول إلى هدفك الذي تريد، إليك أهم أسباب عدم نزول الوزن في الكيتو :

  • عدم الالتزام التام بنظام الكيتو أشهر أسباب عدم نزول الوزن في الكيتو ثبات الوزن في الكيتو دايت عادة ما يكون بسبب عدم وصول الجسم إلى الحالة الكيتونية، السبب الأكثر شيوعًا هو تناول الكثير من الكربوهيدرات وعدم الالتزام بالحمية الكيتونية بالقدر الكافي، من الطبيعي أن تواجه بعض الصعوبات في التخلي عن الكربوهيدرات في بداية انتقالك إلى نظام الكيتو؛ ولكن للوصول إلى نتائج حقيقية يجب تقليل الكربوهيدرات بحدة إلى النسبة الموصى بها.
  • التوقعات الخيالية لخسارة الوزن ان التغيير البطيء الذي يزودك به الكيتو من ناحية خسارة الوزن هو الأمثل للثبات على النتيجة النهائية وهو يساعدك على خسارة من ٠.٥ الى ١ كجم في الاسبوع ان حافظت على المسار الصحيح.
  • قلة النوم والتوتر ينسى الناس عادة أهمية النوم لنجاح النظام الغذائي المتبع والوصول الى نتيجة ولكن تقول الدراسات ان قلة النوم بالإضافة الى الاجهاد والتوتر تؤثر سلبيا على الهرمونات التي تنظم الجوع ومنها الجريلين والليبتين ما يرفع الشهية ويعيق خسارة الوزن.

تجربتي مع الكيتو والصيام المتقطع

الصيام المتقطع هو أحد أشهر الأنظمة الغذائية في العالم، حيث يستخدمه الكثير من الأشخاص لفقدان الوزن وتحسين صحتهم، وتظهر العديد من الدراسات أنه يمكن أن يكون له تأثيرات قوية على جسمك ودماغك وقد يساعدك حتى على العيش لفترة أطول، وذلك من خلال تجارب رجيم الصيام المتقطع التي سنتعرف عليها في مقالنا.

  • التجربة الأولى : تم إجراء دراسة في عام 2014 لمعرفة معدل نزول الوزن خلال تجارب رجيم الصيام المتقطع، وفي هذه الدراسة وجد أن دايت الصيام يمكن أن يساعدك في فقدان حوالي 3-8% من الوزن خلال فترة من 3-24 أسبوع وذلك خلال تجربتك مع رجيم الصيام المتقطع وكان معدل نزول الوزن في نظام الصيام المتقطع 16\8 عبارة عن ربع كيلو غرام في الاسبوع، في حين وصل ثلاثة أرباع الكيلو غرام مع نظام الصيام التبادلي واستطاع العديد من الاشخاص خلال تجربتهم مع دايت الصيام في فقدان حوالي 4-7% من الدهون المستعصية في منطقة البطن والحصول على أجسام أكثر رشاقة.
  • التجربة الثانية : تحكي صاحبة التجربة أنها بدأت في نظام الكيتو دايت حوالي أسبوعان ويومان ولم تكن النتيجة مرضية في البداية ولم تفقد إلا حوالي 2 كيلوجرام من وزنها فقررت اتباع نظام الصيام المتقطع مع الكيتو لتصوم حوالي 16 ساعة في اليوم وفي الأسبوع التالي لاحظت فقدان حوالي 4 كيلوجرام من وزنها.
  • التجربة الثالثة : جرب أحد الأشخاص النظام الكيتوني مع الصيام المتقطع لمدة شهر وأعجبته النتيجة في فقدان نسبة كبيرة من وزنه، وناسبه الدمج بين النظامين لأنه يعاني من مقاومة الأنسولين ولكن توقف عن اتباع هذه الحمية بعد ذلك بسبب عدم تقبله للأكل الدسم المدمج بها.
  • التجربة الرابعة : أنا أمارس رجيم الصيام المتقطع منذ شهرين استطعت خلالها فقدان جزء كبير من الوزن، وتجربتي مع دايت الصيام هي ممتعة حقًا، ولم اشعر فيها بأي نوع من الإرهاق النفسي والجسدي الذي عانيته في العديد من الحميات الغذائية التي سبق وخضت التجربة فيها فالصيام المتقطع ساعدني في تناول كل ما يطيب لي في أوقات معينة في اليوم، فهو عبارة عن تحوير في توقيت تناول الطعام وليس في نوعية الطعام التي يتم تناولها خلال اليوم.

رجيم الكيتو كم ينزل بالاسبوع

يختلف جسم كل شخص عن الآخر ، مما يعني أن معدل نزول الوزن في رجيم الكيتو في أسبوع لكل شخص يختلف أيضًا. يمكن أن تختلف نتائج حمية الكيتو الفردية ، حيث يكون فقدان الوزن في الاسبوع سريعًا، أي أنك ستفقد حوالي 5 كيلوغرامات من وزنك ، فعندما يبدأ جسمك بخسارة السكريات الموجودة في الدم، ستبدأ باستهلاك السكريات من الكبد والعضلات، وهذا هو ما نريده، فعندما تخسر هذه السكريات من جسمك، سيكون مصدر الطاقة البديل هو الدهون، عندما يحدث ذلك، ستدخل فيما يعرف بـ “حالة الكيتوسيس“، وهي المرحلة التي يعتمد فيها جسمك على الكيتونات التي تنتج عن حرق الدهون كمصدر رئيسي للطاقة.
خلال المرحلة هذه، يمكنك أن تتوقع خسارة حوالي 1 – 4 كيلوغرامات من وزن الماء، بعض الأشخاص قد ينجحون في خسارة 5 كيلوغرامات أو أكثر بقليل، فقد بينت الدراسات أن كل غرام من الكربوهيدرات يرتبط مع 3 غرامات من الماء، وهذا يعني أنك عندما تفقد الكربوهيدرات، سيبدأ الجسم في خسارة الماء، وفي المرحلة الأولى من النظام الغذائي الكيتوني، سيكون معظم الوزن الذي تفقده قائمً على الماء، لكن لا تقلق، فهذا مؤشر على أنك تتقدم بشكلٍ صحيح.
من الضروري في هذه المرحلة تجنب الجفاف الذي قد تتعرض له نتيجة خسارة الماء، لذا احرص على شرب ما يكفي من الماء، بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تعاني في هذه المرحلة من أعراض تشبه إلى حدٍ كبير تلك الأعراض التي يعاني معظمنا منها عند الإصابة بالإنفلونزا، يشمل ذلك الشعور بالغثيان والتقيؤ في بعض الحالات والتعب والإرهاق، كما قد تعاني من التهيج. يطلق على هذه الحالة اسم “الإنفلونزا الكيتونية”، التي تستمر أعراضها لأيام أو عدة أسابيع، وهي دليل على أن جسمك بدأ يعمل على تعديل مصادر الطاقة والاعتماد على مصدر جديد، أي أنك بدأت في عملية حرق الدهون.

عيوب الكيتو دايت

  • أصبح اتباع نهج الطعام الذى يحتوى على نسب مرتفعة من الدهون ومنخفض بالكربوهيدرات أحد أكثر الطرق شيوعًا لفقدان الوزن، ولكن على الرغم من أنه يؤتى بثماره إلا أن هناك بعض المخاطر قبل أن تضفيها إلى نظامك الغذائى ، لكن هذا لايعني انه لا يحتوي على عيوب منها ماسنعرضه في فقرتنا تابعوها معنا.
  • إنفلونزا الكيتو في بداية اتباع نظام الكيتو يعاني المعظم من انفلونزا الكيتو والشعور بالمرض، نتيجة بدء تكيف الجسم لانخفاض مستوى الكربوهيدرات، فيبدأ الشعور بأعراض تشبه الانفلونزا، مثل: الصداع والتعب والتهيج والإمساك، والغثيان والقيء والدوار وألم في العضلات وفي عملية تكسير الدهون بدلًا من السكر لإنتاج الطاقة، ينتج الجسم الكيتونات، ثم يتخلص منها من خلال التبول المتكرر، وهذا قد يؤدي إلى فقدان الكهارل والجفاف، مما يساهم بأعراض الانفلونزا التي قد تستمر لحوالي أسبوع. مرضى السكري من النوع الأول، لأنهم يعتمدون على الأنسولين في العلاج واتباع
  • نظام الكيتو يخفض نسبة السكر في الدم بشكل خطير.
  • إجهاد الكلى ويمكن تشكيل حصوات بها حصوات الكلى هي أثر جانبى محتمل ملحوظ لنظام الكيتوا، لان تناول كميات كبيرة من البروتينات الحيوانية يجعل البول أكثر حمضية ويزيد من مستويات الكالسيوم وحمض اليوريك فى الدم، مما يجعلك عرضه لتكوين حصوات بالكلى.
  • الحالات التي قامت باستئصال المرارة المسئولة عن هضم الدهون، التي يتطلب تناول الكثير منها عند اتباع نظام الكيتو.
  • المصابين باضطرابات الغدة الدرقية، لأن نظام الكيتو قد يعرضها لبعض المضاعفات عند اتباعه.
  • الإصابة بالنقرس بسبب زيادة نسبة البروتين المتناولة والتي تتسبب في تراكم حامض اليوريك في الدم .
  • الإسهال إن الكثير من الناس الذين يتبعون نظام الكيتو قد يعانون من الإسهال نتيجة عدم تعويض نقص الكربوهيدرات بزيادة الأطعمة الغنية بالألياف، مثل: الخضراوات، أو بسبب عدم تحمل منتجات الألبان ومواد التحلية الاصطناعية التي يتم تناولها في هذا النظام، أو نتيجة إرهاق المرارة التي هي المسؤولة عن تكسير الدهون الموجود في الغذاء.
  • زيادة حموضة الدم وذلك بسبب الاعتماد علي الأجسام الكيتونية كمصدر للطاقة وهي حامضية بالإضافة إلي حامض اليوريك .
  • هشاشة العظام بسبب أن الجسم يقوم بسحب الكالسيوم من العظام إلي مجري الدم وذلك لمعادلة حموضة الدم .
زر الذهاب إلى الأعلى