الدورة الشهرية

تحسين المزاج قبل الدورة

تواجه الكثير من السيدات العديد من الحالات المزاجية والنفسية المتقلبة، قبل وقت دورتهن الشهرية، فتشعر أغلب الفتيات والنساء في تلك الفترة بحالة من الاكتئاب، والتوتر والقلق، بالإضافة إلى فرط الحساسية، وزيادة مشاعر الضيق والغضب بغير وجود أسباب واضحة لذلك، لذا يعد البحث عن طرق تحسين المزاج قبل الدورة الشهرية أحد أكثر الموضوعات التي تهم قطاع كبير من النساء، ومن خلال الفقرات التالية سنتعرف على عدة طرق ونصائح تساعدك في التخلص من الحالة المزاجية السيئة المصاحبة لفترة الحيض.

تحسين المزاج قبل الدورة

يذكر أن السيدات تعيش فترة تعرف بمتلازمة ما قبل الحيض (PMS)، والتي تأتي قبل الحيض بأسبوع وهي السبب الرئيسي في شعور المرأة بحالة من التقلبات الجسدية والنفسية بشكل غير مبرر، أما عن الطرق التي تساعدك في التخلص من تلك الحالة فهي: [1]

  • احرصي على ممارسة أي نوع من الرياضة المفضلة لديكي، وصولًا إلى ممارسة المشي أو الجري أو ركوب الدراجة، فيعمل هذا على تقليل الانتفاخات التي تصاحب فترة ما قبل الحيض.
  • كما من الممكن أن تقومي بممارسة اليوغا، أو حتى الرقص، فيساعد النشاط البدني على تخليصك من الحالة المزاجية السيئة.
  • ينصح أيضًا بتقليل أو تجنب كافة المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لكونها تزيد من حالة القلق والعصبية التي تشعرين بها خلال تلك الفترة.
  • من الممكن أن ينصحك طبيبك أيضًا بتناول بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية خلال تلك الفترة، مثل الكالسيوم الذي يساعد على تقليل الشعور بالإرهاق والاكتئاب.
  • احرصي على الحفاظ على مستوى السكر في الدم، حيث يؤدي انخفاضه لشعورك بالحزن، والرغبة في البكاء.
  • فيمكنك تناول 6 وحبات صغيرة على مدار اليوم بدلًا من وجبتين، للحفاظ على مستوى السكر لديك.
  • كما يجب أن تحاولي الحصول على قسط من الراحة والابتعاد عن الضغط العصبي ما بين الحين والآخر.

هنا قد تجد أيضًا … نصائح أثناء الدورة الشهرية

قبل الدورة الشهرية بأسبوع

يذكر أن العديد من السيدات تعيش حالة من الاضطراب قبل بدء فترة الحيض، ولا تعرف الكثيرات ما هي الأسباب وراء ذلك، أو حتى وصف الحالة التي تعيشها خلال فترة PMS، وللإجابة عن هذا الجزء نجد أن: [2]

  • أوضحت الدراسات أن أحد الأسباب الرئيسية وراء متلازمة ما قبل الحيض التي تعيشها المرأة، تتمثل في اضطراب الهرمونات بشكل كبير.
  • حيث تعيش المرأة حالة من انخفاض كل من هرمون الاستروجين والبروجسترون، الأمر الذي ينتج عنه حالة من التغيرات سواء كانت على المستوى العاطفي أو الجسدي.
  • كما يؤثر ذلك بالتبعية على السيروتونين وهو المسؤول عن حالتك المزاجية، ونومك، وشهيتك للطعام.

حتى تتمكني من التعامل مع تلك الفترة الصعبة يجب عليكي: 

  • تذكر موعد دورتك الشهرية، وقد يساعدك في ذلك أحد البرامج الخاصة بالدورة الشهرية للمرأة.
  • راقبي نفسك خلال فترة ما قبل الحيض، وتابعي مشاعرك، فلا تتفاجئي أو تغضبي من ذاتك عند شعورك بأي من:
  1. الحزن.
  2. الاكتئاب.
  3. الرغبة في البكاء.
  4. عدم القدرة على عمل نشاطاتك اليومية.
  5. الشعور بالغضب.
  6. حالة من التوتر وتهيج الأعصاب.
  7. عدم القدرة على التركيز.
  8. معاناة من الأرق وصعوبة في النوم.
  • بمجرد معرفة أن تلك المشاعر السبب الرئيسي بها التغيرات الهرمونية، ستشعرين بالهدوء بشكل أكبر.
  • فكري في أن هذا أمر يحدث للعديد من الأخريات، وأنها مجرد فترة وستنقضي.
تحسين المزاج قبل الدورة
التقلبات المزاجية للمرأة قبل الدورة الشهرية

هنا قد تجد أيضًا … علاج الالتهابات المهبلية أثناء الدورة الشهرية

علاج الاكتئاب قبل الدورة الشهرية

في ظل سعينا للبحث عن أفضل السبل التي تساعدك في التخلص من المشاعر السلبية، خلال فترة ما قبل الدورة الشهرية، نجد أن هناك عدة نصائح أخرى قد تساعدك في ذلك وهي: [3]

  • تناولي الشيكولاتة الداكنة، حيث تلعب دور في تحسين المزاج.
  • كما ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم، حيث تساعد في تقليل مشاعر الحزن والاكتئاب مثل:
  1. اللبن.
  2. عصير البرتقال.
  3. الزبادي.
  4. الجبنة.
  • تناولي أيضًا الفاكهة والحبوب المدعمة، فتحتوي على فيتامين ب6، الذي يقوم بدورة بتحسين حالتك المزاجية.
  • كما ينصح بالتقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الملح والتوابل، حتى لا تسبب لكي الانتفاخ، مما يزيد شعورك بالسوء.
  • احرصي أيضًا على النوم جيدًا حتى لا يسبب لكي ذلك المزيد من التوتر.
  • كما ينصح بتناول كمية كافية من المياه بما لا بقل عن لترين.
  • كما من الممكن أن يلعب شاي الأعشاب أو الشاي بالزنجبيل دور في التقليل من شعور التوتر والقلق لديك.

هنا قد تجد أيضًا … وصفات طبيعية من أجل تنظيم الدورة الشهرية

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على بعض النصائح التي تساعدك على تحسين المزاج قبل الدورة الشهرية الخاصة بكي، وتعرفنا أيضًا على الأسباب وراء حالة الاضطراب التي تعيشها المرأة في ذلك الوقت، وكيف نتعامل مع حالة الاكتئاب المصاحبة للدورة الشهرية.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى