العناية بالشعر

طرق العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة

طرق العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة؛ لا شك أن عملية صبغ الشعر وتغيير لونه من العوامل التي تترك أثر إيجابي على المظهر العام، وعلى الحالة النفسية، ولكن كثرة استخدام صبغة الشعر تتسبب في إجهاد ه وتلفه بل وتساقطه، ولهذا تنزعج الكثير من النساء من صبغة الشعر نتيجة الأضرار التي تلحق به، والتي تعد أكثر من المنافع، ولهذا يجب إتباع النصائح التالية قبل صبغ الشعر، وكذلك بعد الصبغة؛ لاستعادة صحة الشعر ورونقه.

طرق العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة

هناك مجموعة من النصائح التي يجب أخذها في الاعتبار من أجل العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة؛ وذلك لضمان أقل ضرر ممكن جراء عملية الصبغ.

طرق العناية بالشعر قبل الصبغة

العناية بالشعر قبل الصبغة هي أساس الحفاظ على الشعر، واستعادة صحته بعد الصبغة، وفيما يلي طرق العناية بالشعر قبل الصبغة:[1]

نوع الصبغة

  • عند صبغ الشعر يفضل عدم استخدام الصبغة الثابتة والتي تستمر لفترة طويلة، خاصةً وإذا كانت هذه المرة الأولى لاستخدام صبغة الشعر.
  • بالرغم من أن البعض ينصح باستخدام الصبغة الدائمة في حالة الاقتناع بلونها، ولكن هذا النوع يتسبب في جفاف الشعر، ويصبح أكثر عرضة للتكسر.
  • تحتاج الصبغة الدائمة لصبغ الشعر كل ستة أسابيع؛ وذلك لأن اللون يتلاشى خاصةً مع نمو الجذور، ولكن هذا لا يعني صبغ الشعر بالكامل، ولكن الاكتفاء بصبغ الجذور والأطراف الباهتة فقط.

لون الصبغة

  • يفضل استخدام الألوان القريبة من لون الشعر في البداية؛ وذلك لأنه قد يصبح من الصعب الحصول على نفس درجة اللون الخاصة بالصبغة، ولهذا يفضل اختيار لون أفتح أو أغمق بدرجتين من لون الشعر.
  • يفضل تطبيق الصبغة على جزء بسيط من الشعر في بداية الأمر؛ وذلك لأن لون الشعر الجديد يمكن تغييره بسهولة إذا لم ينال الإعجاب، فقط يمكن الانتظار 15 يوم حتى تزول من الشعر.

تعليمات قبل البدء في صبغ الشعر

تعليمات قبل البدء في صبغ الشعر
تعليمات قبل البدء في صبغ الشعر
  • يجب صبغ الشعر على يد متخصص كالكوافير مثلا؛ لأنه أكثر قدرة احترافية في تطبيق الصبغة والتحكم في الشعر.
  • لابد من إجراء اختبار الحساسية من الصبغة أولًا؛ لكي لا يحدث أضرار خطيرة، ويُفضل عمل الاختبار قبل الاستخدام بحوالي 24 ساعة على الأقل.
  • يجب قراءة التعليمات المدونة على عبوة الصبغة قبل البدء في صبغ الشعر.
  • لابد من تغطية الوجه والرقبة قبل البدء بصبغ الشعر؛ لكي لا تترك أثرًا عليهما.
  • يفضل غسل الشعر قبل الصبغة بيوم باستخدام بلسم مرطب؛ وذلك لتنظيف الشعر جيدًا، وتعويض الشعر بالزيوت المفقودة جراء استخدام الصبغة.
  • عدم غسل الشعر قبل الصبغة؛ وذلك لأن الزيوت المتواجدة بالشعر تحميه من مخاطر الأمونيا الموجودة بالصبغة.
  • تعريض الشعر للمواد الكيميائية يتسبب في تغير حالته الطبيعية، ويستمر فترة من الوقت حتى يعود.
العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة
طرق العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة

طرق العناية بالشعر بعد الصبغة

العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة تحتاج اهتمام فائق؛ لكي يستعيد الشعر حيويته، ويعود لحالته الطبيعية، وهذا يتطلب الإجراءات التالية:[2]

استخدام البلسم

  • عدم غسل الشعر بعد الصبغة لمدة 72 ساعة على الأقل.
  • تجنب الإكثار من استخدام الشامبو؛ لأنه يتسبب في بهتان لون الصبغة، وفقدان الزيوت المرطبة للشعر.
  • يجب استخدام البلسم المرطب الذي يحمي من الجفاف والتكسر.
  • غسل الشعر تارة بالشامبو، وتارة أخرى بالبلسم المرطب.
  • استخدام مستحضرات العناية بالشعر الخالية من المواد الكيميائية “الكبريتات”؛ لأن هذه المواد تجرد الشعر من الزيوت المرطبة.
  • تطبيق الكريم المرطب للشعر لمدة نصف ساعة قبل غسل الشعر مع تغطيته بقناع الرأس.
  • تطبيق قناع الحماية من ماء البحر أو المسبح؛ لأن الكلور يضر الشعر ويتلفه
  • استخدام الماء البارد الذي يحفظ الرطوبة داخل بصيلات الشعر ويحميه من الهشاشة والتكسر.

تجنب درجات الحرارة العالية

  • الحرارة تتسبب في جفاف الشعر سواء حرارة الشمس أو مجفف الشعر.
  • التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة ينتج عنه بهتان لون الصبغة؛ ولهذا يفضل استخدام واقي على الرأس.
  • استخدام منتجات تحتوي على معامل الحماية من درجات الحرارة العالية.
  • استخدام فرشاة الشعر من النوع الخشبي ذات الأسنان الواسعة؛ وذلك لأن الأنواع البلاستيكية تتسبب في تساقط الشعر.

الغذاء الصحي

  • استخدام فرشاة الشعر من النوع الخشبي ذات الأسنان الواسعة؛ وذلك لأن الأنواع البلاستيكية تتسبب في تساقط الشعر.
  • الغذاء الصحي يضمن شعر صحي قوي ولامع، ويحميه من الضعف والتقصف والتساقط.
  • التركيز على الأطعمة الغنية بالعناصر المفيدة للشعر، على سبيل المثال الحديد والزنك والبروتين.
  • الخضراوات والفواكه، والأسماك الزيتية، والمكسرات من الأطعمة المفيدة جدًا للشعر.
  • التركيز على فيتامين E يعالج الشعر الجاف والمتطاير.

في النهاية نكون تعرفنا على طرق العناية بالشعر قبل وبعد الصبغة؛ وذلك لتجنب الأضرار السلبية التي تلحقها الصبغة بالشعر، وكذلك استعادة صحة الشعر وحيويته بعد الصبغة، وضمان عودته لحالته الطبيعية.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى