أضرار القهوة على المعدة وأضرار تناولها على البشرة وعلى الريق

أضرار القهوة على المعدة ، يفضل الكثير من الأشخاص تناول القهوة، لا سيما تناولها على الإفطار في الصباح بسبب رائحتها الجذابة، وطعمها المحبب لكثير من عشاق شرب القهوة. والقهوة وإن كان لها العديد من الفوائد على الصحة والجسم، إلا أنها أيضًا قد تسبب العديد من الأضرار على المعدة أو على البشرة؛ لذلك كان من المهم التعرف على أضرار شرب القهوة وكيفية التقليل من آثار هذه الأضرار.

أضرار القهوة على المعدة

القهوة من المشروبات الشعبية، والتي تحتوي على الكثير من الأحماض الأمينية، كما تحتوي على الكثير من المعادن والدهون المفيدة للجسم. إلا أن الإسراف في تناول القهوة قد يكون له أضرار على المعدة والتي منها ما يلي:

حموضة المعدة: شرب القهوة لا سيما الإفراط في شربها على الريق قد يكون أحد مسببات حموضة المعدة، حيث يتسبب الكافيين الموجود في القهوة في التأثير على العضلات القابضة لفم المعدة. ومن ثم يؤدي ذلك إلى تسرب العصارة الهاضمة إلى نهاية المريء. وهو الأمر الذي يتسبب في الشعور بحرقان المعدة أو الحموضة.

قرحة المعدة: الأحماض المركزة في القهوة، بالإضافة إلى نسبة الكافيين العالية فيها تؤثر بالسلب على بطانة المعدة الداخلية. ومن ثم قد تؤدي إلى رقة هذه البطانة والتي تتكون من مواد مخاطية تعمل على حماية جدار المعدة من الأحماض الهاضمة. وهو ما يقد يتسبب في حدوث قرحة المعدة والتي تسبب ألم شديد في الجهاز الهضمي. وهذا من أضرار القهوة التي ينبغي تجنبها.

الإمساك: الإفراط في تناول القهوة لا سيما في الصباح الباكر قد يكون سبب في زيادة التعرض لنوبات الإمساك، وصعوبة التخلص من الفضلات؛ لذلك فمن المهم الاعتدال في شرب القهوة ، والتقليل من تناولها في الصباح قبل تناول الطعام.

القولون العصبي: القهوة لا تحتوي فقط على الكافيين. بل تحتوي كذلك على إنزيمات لها تأثير غير مرغوب على المعدة والأمعاء الغليظة بصفة خاصة. وهذه الأنزيمات تسبب نمو نوع من البكتريا يسمى هيليكوباكتر بيلوريالتي. وهذه البكتريا تؤثر على حركة القولون والأمعاء الغليظة، وبالتالي تزيد من اضطرابات ونوبات القولون العصبي.[1]

تجد هنا: القهوة الإيطالية

أضرار القهوة على الريق

إذا كان الإسراف في شرب القهوة له أضرار على المعدة، فإن هذه الأضرار قد تزيد عند تناول القهوة على الريق، خاصة إذا كان ذلك عادة للشخص. ومن أضرار القهوة على الريق:

أضرار القهوة على المعدة والبشرة
تناول القهوة على الريق
  • الإصابة بعسر الهضم واضطراب الجهاز الهضمي، بسبب الأنزيمات والدهون التي توجد في حبوب البن.
  • الكافيين الموجود في القهوة عند تناوله على الريق قد يسبب التوتر والقلق وزيادة التنبيه بسبب التأثير على خلايا المخ والدماغ.
  • التسبب في حدوث الانتفاخات وتكون الغازات في المعدة عند شرب القهوة قبل تناول الطعام.
  • التأثير السلبي على صحة القلب ، لا سيما عند الأفراد الذين يعانون في الأصل من مشاكل في عضلة القلب.
  • زيادة هشاشة العظام، ويرجع ذلك إلى دور القهوة في تقليل امتصاص الجسم للكالسيوم، وبالتالي التأثير على كثافة العظام وزيادة ضعفها.
  • التوتر الزائد والقلق بسبب الأرق وقلة الحصول على قسط كافي من النوم لدور القهوة في تنبيه الجسم.

أضرار القهوة على البشرة

للقهوة أيضًا أضرار على البشرة. والأضرار المرتبطة بالقهوة سواء على البشرة أو الجسم ترتبط بالإسراف في تناولها، وليس شربها بشكل معتدل. وقد حدد العلماء وأصحاب دراسات التغذية المعدل المعقول من شرب القهوة يوميًا بثلاثة أكواب. أما الزيادة عن ذلك فقد تكون سبب في حدوث العديد من الأضرار، والتي منها على سبيل المثال للبشرة ما يلي:

  • الإسراف في شرب القهوة يؤدي إلى زيادة إدرار البول، ومن ثم زيادة فقد الماء من الجسم، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى جفاف الجلد والبشرة.
  • احتواء القهوة على  حمض التانين قد يكون سبب في تقليل وصول الغذاء والأكسجين إلى خلايا البشرة والجلد، وهو ما يؤدي إلى ضعف البشرة وإصابتها بالشيخوخة المبكرة.
  • ظهور حب الشباب وانتشارها قد يكون مرتبط بالإسراف في شرب وتناول القهوة، لا سيما في الصباح على الريق.

تجد هنا أيضًا: اكثر من 5 اضرار للقهوة

أضرار القهوة
شرب القهوة

فوائد القهوة

القهوة كما أوضحنا آنفًا تحتوي على العديد من المركبات والأحماض، كما تحتوي القهوة على الكثير من الفيتامينات والدهون التي أثبتت الدراسات فوائدها للجسم. ومن فوائد القهوة إذا تم تناولها باعتدال ما يلي:

  • الوقاية من مرض السكري النوع الثاني، لا سيما إذا تم تناول القهوة بدون إضافات من حليب أو كريمة، وكذلك من الأفضل تناولها بدون سكر.
  • التقليل من نسبة الكوليسترول في الدم، ويرجع ذلك بسبب قدرة القهوة على إزالة ترسبات الدهون والكوليسترول من على جدران الأوعية الدموية. ومن ثم توسيع مجرى الدم.
  • الوقاية من الذبحة الصدرية أو السكتة القلبية بسبب الكافيين الموجود في القهوة. والذي يساعد في تنشيط الدورة الدموية ، وزيادة نشاط الجسم.
  • احتواء القهوة على الكافيين، وشربها باعتدال له دور كبير في الوقاية من مرض الزهايمر أو الخرف المبكر، والتأثير الإيجابي على نشاط الخلايا العصبية في المخ.

وبذلك نكون قد تعرفنا على أضرار القهوة على المعدة، كما تعرفنا على أضرارها على البشرة وعلى الجسم عند تناولها على الريق. وتعرفنا كذلك على فوائد القهوة للصحة والجسم.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى