اسباب ارتجاع المريء..علاج ارتجاع المريء بالعسل

اسباب ارتجاع المريء كثيرة ومتنوعة، ويهتم الكثير من الأشخاص بالتعرف على أسباب وأعراض هذه المشكلة، والتي تعد من المشاكل الصحية التي يعاني منها العديد من الأفراد حول العالم، فالولايات المتحدة الأمريكية على سبيل المثال يعاني أكثر من 15% من البالغين فيها من أعراض ومضاعفات حرقان المعدة أو ارتجاع المريء،لذلك كان التعرف على أسبابه، وطرق علاجه من المواضيع الصحية التي تهم عدد كبير من المصابين.

ارتجاع المريء

  • ارتجاع المريء أو حموضة المعدة هو عبارة عن ألم يشعر به المصاب في المنطقة أعلى المعدة ، حيث تلتقي المعدة مع نهاية المريء.
  • يحدث ارتجاع المريء بسبب ارتداد العصارة المعدية الحامضية إلى الأعلى ، ومن ثم دخولها إلى المريء.
  • من المعروف أن جدار المعدة مبطن بمواد مخاطية تمنع تأثر المعدة بالعصارة المعدية الحامضية التي تساعد على الهضم.
  • لكن بالطبع المريء لا توجد به هذه البطانة، وهو ما يسبب الشعور بالحرقان والألم عند دخول العصارة فيه.
  • ويسبب هذا الألم الكثير من الإزعاج لمن يصابون به، كما أنها تزداد وقت النوم وهو الأمر الذي يزيد من إزعاجها للمصاب.

اسباب ارتجاع المريء

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بحموضة المعدة .ومن هذه الأسباب على سبيل المثال ما يلي :

  • تناول الطعام بكميات كبيرة وهو ما يسبب امتلاء المعدة ، وعدم وجود مساحة تسمح للعصارة بعملية الهضم الصحيحة.
  • كثرة تناول الأطعمة الحريفة والحارة ، والتي منها على سبيل المثال الفلفل الحار، والشطة.
  • الوزن الزائد والسمنة تعد من اسباب ارتجاع المريء.
  • كثرة تناول المشروبات الغازية والأطعمة الغنية بالدهون.
  • النوم بعد الأكل مباشرة يعد من اسباب اراجاع المريء، والشعور بالحموضة والحرقان.
  • التوتر والقلق يعد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور المشكلة، لاسيما إذا كان التوتر والقلق مرتبط بالحالة النفسية السيئة.
  • كما يعد تناول المشروبات الغنية بالكافيين من الأمور التي تساعد في الإصابة بالحرقان، مثل الشاي والقهوة.
  • تناول بعض أنواع الأدوية والمسكنات الطبية .[1]

أعراض حموضة المعدة

هناك العديد من الأعراض التي تصاحب ارتجاع المريء أو حموضة المعدة.من هذه الأعراض ما يلي :

  • الشعور بحرقان وألم في أعلى المعدة أو ما يطلق عليه فم المعدة.
  • السعال ، كما قد يصاحب الشعور بالحرقان الإصابة بالربو.
  • صعوبة في البلع ، وقد يتطور الأمر إلى صعوبة حتى في بلع الريق.
  • الإصابة بالغثيان، والرغبة في التقيؤ.
  • الشعور بثقل على الصدر وألم في منطقة القفص الصدري.

علاج ارتجاع المريء بالعسل

  • يعد العسل من أفضل المضادات الحيوية التي خلقها الله – سبحانه وتعالى – في الطبيعية.
  • العسل يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة، والتي تساعد في تنشيط خلايا الجسم وحمايته من الأورام السرطانية.
  • كما يحتوي العسل على مواد مضادة للبكتريا ، وعناصر مضادة للالتهاب.
  • يساعد العسل في تخفيف آثار العصارة المعدية الحامضية، ويزيد من قدرة المريء على احتمال تأثيرها.
  • كما أن هناك العديد من الدراسات التي تشير إلى دور العسل في القضاء على جرثومة المعدة، والتي تعد أحد اسباب ارتجاع المريء والإصابة بالقرحة المعدية.
  • العسل من المواد الطبيعية العالية اللزوجة، وهو ما يساعد على بقائه لفترة طويلة في المريء، فيقلل بذلك من تأثير العصارة الهاضمة في المعدة.

كيفية تناول العسل

  • يمكن تناول العسل لعلاج ارتجاع المريء عبر إذابة ملعقة منه في كوب من الماء الدافئ، ومن ثم تناوله في الصباح الباكر على الريق.
  • كما يمكن تنتول الماء المذاب فيه العسل قبل النوم مباشرة ، وهو الأمر الذي يقلل من الشعور بحرقان المعدة أثناء النوم.
  • كذلك يمكن تناول ملعقة من العسل قبل النوم مباشرة .
  • يعد العسل من أفضل المواد التي يمكن استخدامها في تحلية المشروبات الساخنة ، وفيه غناء عن السكر الذي قد يكون احد اسباب ارتجاع المريء.

علاج ارتجاع المريء بالأعشاب

هناك العديد من الأعشاب التي يمكن استخدامها في علاج الشعور بحموضة المعدة خلاف العسل.

  • من هذه الأعشاب الزنجبيل، والذي يتم غليه وتحليته بالعسل وتناوله بعد برودته مرة أو مرتين في اليوم.
  • يعد شاي البابونج من الأعشاب الطبيعية التي تعالج حرقان المعدة، كما يساعد في تهدئة المعدة والتخلص من الغازات.
  • بذور الشمر تعد من أفضل الأعشاب الطبيعية التي تساعد في التخلص من حموضة المعدة، وتزيد من قوة عضلات فم المعدة، ومن ثم تمنع دخول العصارة الحامضية إلى المريء.

تعرفنا على اسباب ارتجاع المريء ، كما تعرفنا على أعراض حرقان المعدة، وكيفية استخدام العسل في علاج هذه المشكلة الصحية، وكذا أنواع الأعشاب التي تساعد في علاج ارتجاع المريء.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى