ثقافة ومعرفة

سبب حرقان المهبل

إن مشكلة حرقان المهبل ( إلتهابات المهبل ) من المشاكل المنتشرة بصورة كبيرة جدا بين السيدات والفتيات ،و هي مشكلة ليس لها علاقة بالسن فقط ، فهي تصيب السيدات في شتى الأعمار، ونجد أن العديد منهن يخجلن من إستشارة الطبيب لعلاج مشكلة حرقان المهبل، لذا سوف نتحدث في هذا المقال عن سبب تلك المشكلة وطرق علاجها التقليدية ومتى يجب إستشارة الطبيب والرجوع إليه لمعرفة حل لتلك المشكلة ، ويكون حرقان المهبل بسبب إلتهابات فطرية أو بكتيرية ويختلف كل نوع عن الأخر في طرق علاجه حتى وإن تشابه الأعراض .

سبب حرقان المهبل
سبب حرقان المهبل

تعريف حرقان المهبل

هو الشعور بحكة شديدة وحرقان في المنطقة الحساسة ، وتنتشر تلك المشكلة بين عدد لا يستهان به من السيدات ، ولتلك المشكلة العديد من الأعراض المؤلمة التي تؤذي النساء من أهمها الحكة الشديدة، أحمرار المنطقة، الرائحة الكريهه ، الإفرازات المهبلية .

أسباب حرقان المهبل

  • تهيج شديد بمطنقة المهبل بسب غسل المهبل بالصابون المعطرأو دش قوي، يعد أحد أسباب حرقان المهبل، فيكفي جدا غسل الأعضاء التناسلية من الخارج بالماء و تجفيف تلك المنطقة جيدا وذلك لأن الفطريات تنمو وتتكاثر في الأماكن الرطبة .
  • حدوث حرقان المهبل بسبب إرتداء الملابس الضيقة أو الملابس التي تم تصنيعها من الألياف الصناعية وليست مصنوعة من القطن  .
  • نقص المناعة وذلك قد يكون بسبب التعرض لضغط عصبي كبير، عدم تناول الأغذية الصحية، عدم النوم الجيد، تناول المضادات الحيوية وأدوية الكرتيزون ، كل ذلك يضعف المناعة ويسبب حرقان المهبل.
  • الإتصال الجنسي المتعدد يسبب إلتهابات بكترية .
  • تناول الأغذية الغنية بالسكريات والنشويات مثل الشيكولاتة والحلويات وغيرها، تضعف مناعة المهبل وتتسبب في العديد من المشكلات.
  • حدوث عدوى مهبلية من أشهرها إلتهاب المهبل الجرثومي والتي تحدث بسبب إنتشار ضخم لعدد من البكتيريا في منطقة المهبل .
  • حدوث عدوى فطرية وتحدث بسبب إنتشار ضخم لعدد من الفطريات في منطقة المهبل.
  • إنتشار لنسب عالية من البكتيريا  في المسالك البولية أو المثانة مما يسبب إلتهاب المسالك البولية و ينتج عنه حرقان في منطقة المهبل.
  • حدوث عدوى الأمراض التي تنتقل عن طريق ممارسة الجنس ومن أشهرها مرض السيلان ، والكلاميديا ، والهربس التناسلي ، تلك الأمراض تتسبب في حدوث حرقان وإلتهابات المهبل

    المهبل
    المهبل

أعراض حرقان المهبل

  • الشعور بالحكة و أحمرار وإلتهاب بالمنطقة الحساسة .
  • شعور مؤذي عند ممارسة العلاقة الجنسية  .
  • ظهور إفرازات لها لون خاص ورائحة غير طبيعية و ليست مستحبة و ينفر منها الأنسان و عادة ما يكون لونها أبيض أو رمادي
  • ظهور ورم و حكة وإلتهاب بالمنطقة الحساسة
  • الإحساس بالألم الشديد عند التبول .
  • أحساس مؤلم في منطقة أسفل الظهر و البطن .
  • ظهور طفح بالجلد و إحمرار شديد على المنطقة الخارجية للمهبل

 

حرقان المهبل قبل الدورة الشهرية

يعتبر حدوث إلتهابات و حرقان في منطقة المهبل قبل موعد الدورة الشهرية من الأمور العادية، والتي تستمر بصورة مؤقتة و تنتهي مع إنتهاء الدورة الشهرية، ما لم يكن ذلك الحرقان ناتج عن مرض، ويكون السبب الرئيسي وراء هذا الحرقان هو إنخفاض نسبة هرمون الإستروجين الذي يتم إفرازه في الدم في الفترة التي تسبق الدورة الشهرية ، فعندما يقل إفرازهرمون الإستروجين وحدوث الدورة ينتج عن ذلك رقة الجلد المحيط بمنطقة المهبل، لذا ينصح إستخدام كريم مرطب طبي في الفترة التي تسبق موعد الدورة الشهريةو ذلك تجنبا لحدوث حرقان في منطقة المهبلٍ .

مضاعفات حرقان المهبل

مشاكل في الصحة الإنجابية تتمثل في صعوبة الحمل أوعدم إكتمال الحمل إن وجد، أو وجود إلتصاقات في الرحم

التأثير على الحياة الزوجية حيث ينتج عن حرقان المهبل رائحة كريهه ينفر منها الزوج و تجعله يبعد عن إتمام العلاقة الحميمة .

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بحرقان المهبل

  • حدوث تغير هرموني في جسم السيدات يعتبر من أهم الأسباب التي تزيد من خطر الأصابة بألتهابات المهبل و قد تكون تلك التغيرات الهرمونية بسبب حدوث الحمل أو تناول حبوب منع الحمل أو إنقطاع الدورة في سن اليأس .
  • الأصابة بمرض السكري خاصة عند السيدات اللاتي لا يمكنهن السيطرة عليه .
  • إستعمال بعد المواد التي لها علاقة بالنظافة الشخصية والتي تحتوي على عطور أو إستخدام البخاخ المهبلي
  • إستخدام الدش المهبلي من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بحرقان المهبل
  • إستخدام بعض وسائل منع الحمل منها استخدام اللولب الهرموني أو استخدام مبيد النطاف لمنع الحمل

علاج حرقان المهبل

  • إستخدام المضادات الحيوية و مضادات الطفيليات وبصفة خاصة مع الأمراض التي يتم إنتقالها عند ممارسة الجنس
  • إستخدام الأدوية المضادة للفطريات من أجل حل مشاكل العدوى الفطرية والتي تحدث نتيجة إستخدام الكريمات المعطرة و المراهم وإدخالها إلى داخل المنطقة الحساسة
  • إستخدام كريمات تحتوي على الإستروجين أو أقراص الاستروجين وذلك من أجل معالجة السيدات التي وصلن لسن اليأس ويعانون من حرقان بمنطقة المهبل  .
  • إستخدام المراهم والكريمات التي تعمل على تقليل الأحساس بالحكة و الحرقة و الإلتهابات
  • الإبتعاد عن إستخدام ورق التواليت والصابون ذات الرائحة العطرية و الكريمات العطرية .
  • الحرص على إرتداء الملابس المصنوعة من الأقطان و القيام بتغير تلك الملابس أكثر من مرة في اليوم الواحد
  • الإبتعاد عن إرتداء الملابس الضيقة والغير مريحة و الحرص على إرتداء ملابس واسعة .
  • الحرص على نظافة الأعضاء التناسلية وجعلها جافة بشكل مستمر
  • الحرص على إستخدام مرطب مهبلي قبل القيام بالعلاقة الزوجية خاصة للسيدات اللاتي تعاني من جفاف المهبل

 

علاج حرقان المهبل بالأعشاب

عشبة اكليل الجبل

عشبة اكليل الجبل من الاعشاب الطبيعية المتعددة العلاجات، وتستخدم للشفاء من كثير من الامراض، ويمكن الاعتماد عليها كعلاج فعال للحكة الشديدة التي ينتج عنها الالتهابات و أوجاع في منطقة المهبل عند النساء، ولعل ذلك بسبب قدرة هذا العشب على محاربة الفيروسات والبكتريا التي تتواجد في منطقة المهبل عند بعض السيدات .

الثوم

تناول الثوم حيث أنه يعمل على عدم تكاثر المبيضات في المنطقة الحساسة  .

الكمون الأسود

إستخدام الكمون الأسود للقضاء على الفطريات التي توجد بالمنطقة الحساسة .

زيت جوز الهند

إستخدام زيت جوز الهند حيث يعتبر واحد من أهم مضادات الجراثيم ، و ولكي يسهل إستخدامه يمكن وضع قطرات من الزيت على المنطقة الحساسة بشكل مباشر أو خلطه بماء الإستحمام .

شجرة الشاي العطري

إستخدام شجرة الشاي العطري حيث أنه له القدرة على قتل الفطريات والبكتيريا والفيروسات و بالتالي حل مشكلة الحكة و الألتهابات بالمنطقة الحساسة .

 الزعتر البري

يعمل الزعتر البري على قتل الكثير من الفطريات في منطقة المهبل .

شجرة الشاي
شجرة الشاي

 

 

 

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى