6 مشروبات لتعويض السوائل في جسم الصائم لا يستغني عنها

التعرف على مشروبات لتعويض السوائل التي يفقدها الصائم خلال مدّة الصيام من الأمور الهامة التي يجب على كل صائم أن يوليها عناية كبيرة، فالصيام لعدد طويل من الساعات يعني حرمان الجسم من أهم السوائل التي تعمل على ترطيب الخلايا والأنسجة الداخلية في الجسم. ومن ثم فينغي تعويض هذه السوائل بعد الإفطار والإكثار من تناول المشروبات التي تعيد الدورة الدموية في الجسم إلى حالتها الطبيعية.

6 مشروبات لتعويض السوائل في الصيام

قلة السوائل التي تدخل الجسم مع ارتفاع درجة الحرارة قد يسبب الجفاف وضعف الدورة الدموية ومن ثم زيادة الشعور بالإجهاد خلال مدّة الصيام. وفيما يلي نتعرف على أهم 6 مشروبات لتعويض السوائل خلال نهار الصيام.

1. الماء

بالطبع يعد الماء من أهم مشروبات لتعويض السوائل في جسم الصائم. والماء هو سائل الحياة الذي لا يستغني عنه الجسم، الذي يساعد في تنظيف الجسم من السموم وتجديد الخلايا وترطيب الأنسجة الداخلية. كما أن الماء يساعد في إعادة النشاط إلى الدورة الدموية في الجسم ويقلل من احتمال التعرض للذبحات الصدرية والجلطات الدموية. وقد كان من هدي النبي صلى الله عليه وسلم أن يفطر على تمرات فإن لم يجد أفطر على الماء لأهمية ذلك السائل الذي جعله الله سبحانه سببًا في الحياة. بالإضافة إلى ان الماء لا يحتوي على أي سعرات حرارية تزيد الوزن أو تسبب السمنة.

2. الحليب

كما أن الحليب قليل الدسم أو حتى كامل الدسم يعد من أفضل مشروبات لتعويض السوائل في الجسم حال الصيام. والحليب يحتوي على أكثر من 90% من مكوناته من الماء. بالإضافة إلى احتواء الحليب على أنزيمات هاضمة تساعد في تحسين عمل المعدة واحتواؤه كذلك على معادن الكالسيوم والبوتاسيوم التي تساعد في بناء العظام وتنشيط عضلة القلب وإشعار الصائم بالقوة خلال مدّة الصيام. ويمكن إضافة التمر إلى الحليب ونقعه فيه لعدة ساعات قبل الإفطار ومن ثم شربه لتعظيم الفائدة.

مشروبات لتعويض السوائل في الصيام
مشروبات قبل السحور

3. العرقسوس

العرقسوس هو نبات عشبي يتم نقعه في الماء لعدة ساعات قبل الإفطار ومن وضعه في قطعة من القماش وإضافة الماء إليه حتى يأخذ الماء لون العرقسوس الأسود.وهو مشروب خالي تقريبًا من السعرات الحرارية، كما يحتوي العرقسوس على مركبات ومعادن البوتاسيوم والمغنسيوم المفيدة للقلب والشرايين. ويساعد في توفير الشعور بالارتواء خلال فترة النهار ويعمل على تنظيف الشرايين من الكوليسترول. لكن ينصح بعدم الإسراف في تناوله لمرضى ارتفاع ضغط الدَّم.

تجد هنا: طريقة علاج الكلى بالأعشاب

4. مشروب الخروب

كذلك مشروب الخروب يعد من المشروبات الطبيعية التي تساعد في تعويض السوائل في الجسم وتقلل من الشعور بالعطش. والخروب هو نبات أسود يشبه القرون له طعم ومذاق حلو وقوام صلب، ويحتوي الخروب على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين أ، وفيتامين هـ، كما يحتوي منقوع الخروب على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد في الوقاية من السرطان والأورام المزمنة. ويتم إعداد الخروج من خلال خلطه وتكسيره ومن ثم وضعه ونقعه في الماء عدة ساعات وتصفيته ثم شربه بين الإفطار والسحور.

5. عصير الجزر

عصير الجزر من أهم العصائر الطبيعية المفيدة للجسم التي تحتوي على مضادات للأكسدة، كما يحتوي عصير الجزر على كميات كبيرة من الألياف الطبيعية التي تساعد في تنظيم عملية الهضم وضبط عمل المعدة وتحسين امتصاص الأمعاء للعناصر المغذية في الطعام. واحتواء الجزر على كميات كبيرة من الماء يساعد في احتفاظ الجسم بالرطوبة خلال فترة الصيام كما يساعد في تنشيط الدورة الدموية وعضلة القلب وتنظيف الشرايين من الدهون.ويتم أعداد عصير الجزر من خلال سلق النبات على النار وبعد تبريده يتم خلطه وإضافة القليل من السكر وعصير البرتقال وتناوله في صورة طازجة بعد الإفطار.[1]

مشروبات لتعويض السوائل
عصير الجزر

6. ماء جوز الهند

نبات جوز الهند هو نبات استوائي يحتوي على الكثير من الفوائد للجسم والصحة، والماء الموجود داخل ثمرة جوز الهند يعد من المضادات الحيوية الطبيعية التي تساعد في تطهير الجهاز الهضمي وتمنع الإصابة بالإمساك بسبب قدرته الملينة للفضلات في الأمعاء الغليظة، كما يحتوي ماء جوز الهند على معادن كثيرة مثل البوتاسيوم والنحاس والكالسيوم والزنك وغيرها من المعادن المفيدة للجسم.ويساعد كذلك في تقليل الشعور بالعطش في أثناء النهار. كما أن نسبة السكروز في النبات تعد من أقل ما يكون ومن ثم فهو مناسب لمرضى السكري.

الاهتمام بتناول مشروبات لتعويض السوائل التي يفقدها جسم الصائم خلال فترة النهار يساعد في منع الإصابة بالجفاف ويزيد من نشاط وقوة الجسم خلال زمن الصيام.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى