اسلاميات

5 سنن نبوية عند الاستيقاظ من النوم

هناك العديد من السنن النبوية عند الاستيقاظ من النوم، والتي يجب أن يتّبعها كل مسلم، فإن إتّباع السنن النبوية يُقرّب العبد أكثر من الله عز وجل، مما يُزيد من محبة الله له وبالتالي ينال معيّة الله له، فيرزقه من حيث لا يدري، ويوفقه ويبعد عنه كل شر، فمن إتبع سنة رسول الله فالله كافيه، هاديه، ناصرهن ورازقه كما قال ابن تميمة، والأصل من تعاليم ديننا هو ما تم ذكره في القرآن الكريم وما رُويَ عن سنن رسولنا الكريم، فقال صلى الله عليه وسلم “إنِّي قد خلفتُ اثنتَينِ لَن تضلُّوا بعدَهُما أبدًا كتابُ اللَّهِ وسنَّتي، ولن يتفرَّقا حتَّى يردا على الحَوضِ” رواه أبو هريرة رضي الله عنه.

5 سنن نبوية عند الاستيقاظ من النوم

1- مسح آثار النوم عن الوجه وقراءة أواخر سورة آل عمران

  • قيل أن رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما يستيقظ يبدأ في مسح آثار النوم عن وجهه، والمراد هنا أنه يمسح وجهه بيديه ثم يقرأ الآيات العشر الأواخر من سورة آل عمران.
  • كما روى ابن عباس أنه بات في بيت ميمونة زوجة النبي صلى الله عليه وسلم، وميمونة تكون خالته.
  • فيقول أنه قد نام بجوار رسول الله، فقام بوصف ما يفعله رسول الله بعد الاستيقاظ من النوم.
  • فيقول بعد أو قبل منتصف الليل بقليل استيقظ رسول الله، فبدأ في البداية يمسح آثار النوم عن وجهه بيديه.
  • بدأ يقرأ الآيات العشر الأواخر من سورة آل عمران، ثم قام من الفراش وتوضأ فأحسن وضوؤه.
  • بعد ذلك قام ليُصلي، فصنع ابن عباس مثلما صنع رسول الله صلى الله وسلم.
  • عندها وضع رسول الله يده اليمنى على ابن عباس، ثم قام فصلى ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، ثم ركعتين، إلى أن أتمهم 14 ركعة، ثم صلى الوتر.
  • ثم اضطجع رسول الله حتى جاء المؤذن، فقام وصلى ركعتين خفيفتين، وذهب ليصلي الصبح (الفجر).

2- حمد الله

 اذكار الاستيقاظ من النوم
اذكار الاستيقاظ من النوم
  • كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستقبل يومه بعد الاستيقاظ من النوم ومسح آثار النوم بحمد الله سبحانه وتعالى على إعطائه حياة أخرى بعد الموت المؤقت(النوم).
  • فهى فرصة لأداء المزيد من العمل الصالح، زيادة الحسنات والتقرّب إلى الله أكثر.
  • “كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذا أخَذَ مَضْجَعَهُ مِنَ اللَّيْلِ قالَ “اللَّهُمَّ باسْمِكَ أمُوتُ وأَحْيا”، وإذا اسْتَيْقَظَ قالَ “الحَمْدُ لِلَّهِ الذي أحْيانا بَعْدَ ما أماتَنا وإلَيْهِ النُّشُورُ” رواه أبو ذر الغفاري.
  • في هذا الدعاء يتذكر المؤمن أن العودة لله سبحانه وتعالى في يوم من الأيام فيقول “وإليه النشور”.

أدعية لحمد الله

فهناك العديد من الأدعية البسيطة لحمد الله يُمكن قولها في الصباح مثل:

  • الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
  • اللهم لك الحمد الذي أنت أهله على نعم ما كنت قط لها أهلاً، وإذا ازددت تقصيراً تزيدني أن فضلاً، وكأنني بالتقصير أستوجب الفضل.
  • الحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه.
  • اللهم لك الحمد والشكر عدد ذرات الكون في السماوات والأرض وما بينهما وما وراء ذلك.
  • الحمد لله رب العالمين الذي علا فقهر، وملك فقدر، وعفا فغفر، وعلم وستر، وهزم ونصر، وخلق ونشر.

3- غسل الأسنان بإستخدام السواك

 الاستيقاط من النوم
الاستيقاط من النوم
  • روى حذيفة ابن اليمام رضي الله عنه انه قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل كان يشوص فاه بالسواك، أي ينظف أسنانه بالسواك.
  • “كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا قَامَ مِنَ اللَّيْلِ، يَشُوصُ فَاهُ بالسِّوَاكِ” رواه البخاري.

4- غسل اليدين ثلاث مرات

 سنن نبوية
سنن نبوية
  • رُوي أن رسول الله كان يغسل يدية ثلاث مرات بعد الاستيقاظ من النوم، ولكن هناك اختلاف فيما بين علماء المسلمين من حيث حكم غسيل اليدين، فتقول الغالبية أن غسل اليدين ثلاث بعد الاستيقاظ من النوم هو أمر محبب وليس واجب، لأن الفرد يغسل يديه لأنه يشك في مدى نظافتها، وليس لأنها ليست نظيفة والشك لا يغير شيء من اليقين، لذا فإنه أمر مُحبب.
  • لكن المذهب الحنبلي قد أشار إلى أن هذا الأمر واجب؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قد نهى عن غمس اليدين قبل غسلها، وأن النهي هو نفسه التحريم.
  •  هذا ما تم ذكره في حديث أبي هريرة رضي الله عنه فقال أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال “إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يدخل يده في الإناء حتى يغسلها ثلاث مرات فإن أحدكم لا يدري أين بًاتت يده أو أين كانت تطوف يده”.

5- يتمضمض ويستنشق (يغسل أنفه) ثلاث مرات

  • قال أبو هريرة رضي الله أنه أن رسول الله صل الله عليه وسلم قال “إِذَا اسْتَيْقَظَ أَحَدُكُمْ مِن مَنَامِهِ فَلْيَسْتَنْثِرْ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ؛ فإنَّ الشَّيْطَانَ يَبِيتُ علَى خَيَاشِيمِهِ”.
  • إختلف العلماء أيضاً في غسل الأنف بعد الاستيقاظ، ولكن القول الأقوى هو أن غسل الأنف واجب، وأن في الحديث الشريف يقصد بكلمة مبيت الشيطان هو وجود أذى في الأنف من غبار أو رطوبة، وهو ما يتفق مع قذارة الشيطان.
  • كما أن الأنف هو أحد منافذ الجسم والتي توصّل إلى القلب، مما يُحبِب تنظيفها.
  • كما يجب أن يبالغ المؤمن غير الصائم في الإستنشاق والمضمضة، والمبالغة في المضمضة تشير إلى أن تحرك الماء بقوة في الفم حتى يصل الماء إلى جميع المناطق في الفم، والمبالغة في الاستنشاق هو أن يجذب المرء الماء بنفس قوي عند الوضوء، وهذه الأمور بالنسبة للصائم تسبب نزول الماء في جوفه وهو ما يُبطل الصيام.
  • هذا الأمر له أجر عظيم، خاصةً إذا شق إستخدام الماء على المسلم، كبرودة الماء في فصل الشتاء.
  • فيقول رسول الله صلى الله عليه وسلم “أسْبغِ الوضوءَ، وخلِّلْ بين الأصابعِ، وبالغ في الاستنشاقِ إلا أن تكونَ صائمًا” رواه أحمد رضي الله عنه.
  • كلمة “اسبغ الوضوء” تعني مراعاة إيصال الماء إلى كل عضو، وهذا أمرٍ واجب في الوضوء.
  • دليل اجر هذا الإسباغ نراه ف حديث النبي صلى الله عليه وسلم عندما قال “أَلا أدُلُّكُمْ علَى ما يَمْحُو اللَّهُ به الخَطايا، ويَرْفَعُ به الدَّرَجاتِ؟ قالُوا بَلَى يا رَسولَ اللهِ، قالَ: إسْباغُ الوُضُوءِ علَى المَكارِهِ، وكَثْرَةُ الخُطا إلى المَساجِدِ، وانْتِظارُ الصَّلاةِ بَعْدَ الصَّلاةِ، فَذَلِكُمُ الرِّباطُ”. وليسَ في حَديثِ شُعْبَةَ ذِكْرُ الرِّباطِ، وفي حَديثِ مالِكٍ ثِنْتَيْنِ “فَذَلِكُمُ الرِّباطُ، فَذَلِكُمُ الرِّباطُ” رواه أبو هريرة رضي الله عنه.

أذكار الاستيقاظ من النوم

هناك بعض الأذكار التي ترتبط بالاستيقاظ من النوم خصيصاً وهى:

  • الحَمْـدُ لِلّهِ الّذي أَحْـيانا بَعْـدَ ما أَماتَـنا وَإليه النُّـشور.
  • الحمدُ للهِ الذي عافاني في جَسَدي وَرَدّ عَليّ روحي وَأَذِنَ لي بِذِكْرِه.
  • لا إلهَ إلاّ اللّهُ وَحْـدَهُ لا شَـريكَ له، لهُ المُلـكُ ولهُ الحَمـد، وهوَ على كلّ شيءٍ قدير، سُـبْحانَ اللهِ، والحمْـدُ لله، ولا إلهَ إلاّ اللهُ، واللهُ أكبَر، وَلا حَولَ وَلا قوّة إلاّ باللّهِ العليّ العظيم، رَبِّ اغْفرْ لي.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!