الإمارات

لوحة أمير الكويت المهداة من الإمارات تدخل “غينيس”

اعتمد سجل غينيس للأرقام القياسية لوحة أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، المهداة من دولة الإمارات إلى الكويت وشعبها بعنوان “أمير الإنسانية” احتفالاً بالعيد الوطني الـ58، “أكبر لوحة محفورة في الرمال” في العالم، ونالت شهادة رسمية بذلك. وتعد اللوحة الفنية أكبر رسم من نوعه محفور في الرمال العالم، ويبلغ حجمها أكثر من 170 ألف قدم مربع، ويمكن رؤية العمل الفني الضخم من الفضاء الخارجي، ليصبح الأمير الشيخ صباح الأحمد أول إنسان تُشاهد صورته من الفضاء.

ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، نُفذت اللوحة في منطقة القدرة بدبي، واستغرق إنجازها  أكثر من 2400 ساعة عمل، واستُخدم فيها الرمل الطبيعي بالكامل، من نوع الرمل الحجري بدرجات الأحمر.

زر الذهاب إلى الأعلى