السعودية

واشنطن تفرض عقوبات على قائد الحرس الثوري و41 كيانا في إيران

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية عن قائمة عقوبات جديدة ضد إيران شملت 41 كيانا لمؤسسات وأفراد بينهم قيادات عسكرية في مواقع قيادية ومستشارين للمرشد علي خامنئي كانت الولايات المتحدة قد وجهت إليهم اتهامات بالعمل على نشر الأسلحة والصواريخ الباليستية وانتهاك حقوق الإنسان.

وضمت القائمة شخصيات قيادية في الحرس الثوري أبرزهم قائد الحرس الثوري محمد علي جعفري ونائبه حسين سلامي وحسين طائب رئيس جهاز الاستخبارات في الحرس الثوري، أيضا علي أكبر أحمديان رئيس مركز الحرس الاستراتيجي وعبدالله عراقي نائب قائد القوات البرية.

وجاء من بين الشخصيات التي طالتها العقوبات أيضا محمد رضا نقدي القائد السابق لقوات الباسيج ووزير النفط في عهد أحمدي نجاد رستم قاسمي، فضلا عن يحيى رحيم صفوي قائد الحرس السابق وكبير المستشارين العسكريين للمرشد علي خامنئي و قوات الباسيج.

وكشف إعلان وزارة الخزانة الأمريكية وجود عدد من المؤسسات الاقتصادية والمالية والبنكية وشركات الصناعات النفطية والبحرية التابعة للحرس الثوري ومنظمات تديرها قوات الباسيج.

من جانبها رحبت المعارضة الإيرانية بهذه الخطوة معتبرة إياها فرصة هامة للحد من النفوذ الإيراني ومحاولاته لتصدير الإرهاب في المنطقة، مؤكدة أن مثل هذه القرارات سوف تعمل على منع انتشار الصواريخ الباليستية التي تهدد الأمن والسلم في المنطقة كما دعت الاتحاد الأوروبي لاتخاذ مثل تلك القرارات وفرض عقوبات مماثلة.

زر الذهاب إلى الأعلى