كتب

لمن معجم لسان العرب

معجم لسان العرب هو بالفعل ثروة لا تقدر بثمن حيث أنه المعجم العربي الأكثر شهرة والأوسع انتشاراً وهو بالفعل يستحق أن نخصص له هذه المقالة على مجلة رجيم من أجل أن يعرف الجميع لمن معجم لسان العرب ويتعرفون على مؤلفه عن قُرب.

معجم لسان العرب

معجم لسان العرب

لايزال معجم لسان العرب يحتل المكانة الأكثر أهمية وشهرة في عالم معاجم اللغة العربية اللغوية على الرغم من تعددها، والمرجع الأساسي لكثير من الباحثين والمحققين على مر العصور يشمل كافة الألفاظ اللغوية، والمعاني الخاصة بها،
وهذه الأهمية لاتأتي من فراغ ، فقد جمع صاحب معجم لسان العرب العديد من المعاجم داخل معجم واحد، والجدير بالذكر نجح صاحبه في تكوين موسوعة لغوية كبرى تحتوي على 80.000 مادة، ولهذا لايمكن أن يمر معجم لسان العرب مرور الكرام دون التعرف على صاحبه.

لمن معجم لسان العرب

  • يُعد العلامة الكبير محمد بن جلال الدين بن مكرم بن نجيب الدين الرويفعي الأنصاري هو مؤلف معجم لسان العرب والمعروف ابن منظور، ويعود نسبهُ إلى الأنصار، وتحديداً الصحابي رويفع بن ثابت، فهو في عصره كان مدرسة علم.
  • ولد العلامة الكبير عام 630 هـ وعمل في دار الانشاء في القاهرة ، فيوجد جدل بين المؤرخين حول مكان الولادة حيث تم ذكر العديد من المناطق، ومنها القاهرة، وآخرون طرابلس، ولكن أغلب المؤرخين قالوا أن جنسيته مصرية.
  • تتلمذ ابن منظور على يد كبار الشيوخ والعلماء كابن المقبر، ومرتضى بن حاتم، وعبد الرحمن بن طفيل، ويوسف بن المخيلي، كما تتلمذ على يده العديد من الأعلام الكبرى أمثال الذهبي والسبكي.
  • يُعد ابن منظور من أهم علماء المسلمين والفقهاء، فكان يتقن علم اللغة العربية والنحو إتقان شديد.
  • كان لابن المنظور العديد من الأشعار، فهو نظم العديد من الأشعار اللطيفة والسهلة و بالغة الحكمة والعظة بجانب مؤلفاته.
  • عمل كقاضي في طرابلس، وبعد انتهاء فترة خدمته عاد إلى البلاد إلى أن وافته المنية في مقتبل الثمانينات من عمره ، كما أذيع أنه أصيب بالعمى قبل وفاته .
  • تمت الطباعة الأولى لمعجم لسان العرب في القاهرة، وتم تقسيمها إلى عشرين مجلد ، وبعد ذلك تم إعادة ترتيب المعجم بترتيب يختلف عن طباعة ابن منظور، وهذا  ليكون مناسب مع المعاجم اللغوية الأخرى، وبعد ذلك تم إختصار أجزاء المعجم للنصف أي ما يقارب العشر مجلدات.

معجم لسان العرب

مؤلفات ابن منظور

لابن منظور العديد من المؤلفات التي ذاع صيتها مثل معجم العرب، ومن أهمها وأشهرها مختار الأغاني الذي اختصر فيه كتاب الأغاني للأصفهاني، ومختصر تاريخ بغداد للخطيب البغدادي، ومختصر العقد الفريد لابن عبد ربه .

كيف جمع ابن معجم لسان العرب

  • جمع ابن منظور معجمه من خمسة كتب وهي: تهذيب اللغة لأبي منصور الأزهري، والمحكم والمحيط الأعظم في اللغة لابن سيده، وتاج اللغة وصحاح العربية للجوهري، و حواشي ابن بري على صحاح الجوهري، والنهاية في غريب الحديث والأثر لعز الدين ابن الأثير.
  • وقد شكل ابن منظور معجم لسان العرب من النقل من معاجم أخرى، وقد ورد هذا صريحًا في مقدمة معجمه عبارة: (لا أدَّعي فيه دعوى، فأقول: شفت أو سمعت، أو فعلت أو صنعت، أو شددت الرحال أو رحلت، أو نقلت عن العرب العرباء أو حملت، فكل هذه الدعاوى لم يترك فيها الأزهري وابن سيّده لقائل مقالاً، ولم يخلّيا لأحد فيها مجالاً، فإنهما عيّنا في كتابيهما عمن رؤيا، وبرهانا عمّا حويا، ونشرا في خطبهما ما طويا. ولعمري لقد جمع فأوعى، فأتيا بالمقاصد ووفيا).
  • رتب ابن المنظور ترتيبا هجائيا لحروف اللغة العربية داخل معجمه لسان العرب، ومن الملاحظ أنه بدأ معجمه بالحرف الأخير وليس الحرف الأول مثل المعاجم الأخرى، وجمع ابن منظور في لسان العرب ما يقارب الثمانين ألف موضوع لغوي.
  • وحول الكلمات العربية ومعانيها استشهد ابن منظور بالعديد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية لتوضيح معانيها، وليس هذا فحسب بل دلل بالأبيات الشعرية وآراء علماء النحو الآخرين.
  • أُصيب ابن منظور في نهاية حياتهِ بالعمى وتُوفي في شهر شعبان، عام 711 للهجرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!