جوالات و تكنولوجيا

قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية تناقش الابتكار وتحديات الاقتصاد الرقمي

انطلقت اليوم فعاليات الدورة الثانية من قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية “فينتك أبوظبي” التي ينظمها سوق أبوظبي العالمي في فندق فيرموت باب البحر بأبوظبي يومي 16 و17 سبتمبر (أيلول) الجاري، بمشاركة عدد من أبرز المتحدثين والخبراء والمسؤولين في القطاع المالي محلياً وعالمياً. وبحسب بيان صحافي حصل عليه 24، شهد الحدث الذي خصصت فعاليات يومه الأول لشركات التكنولوجيا المالية الناشئة، حضور حوالي 1000 مشارك على مدار يومين من قادة المؤسسات الحكومية في أبوظبي، وخبراء التكنولوجيا المالية القادمين من داخل الدولة وخارجها، وأبرز اللاعبين في القطاع المالي، والمستثمرين، والهيئات التنظيمية الاقليمية والعالمية، حيث شكلت القمة منصة متكاملة لتشارك المعرفة، وبناء العلاقات، وتبادل الخبرات والرؤى حول التطورات والتطبيقات الاقليمية والعالمية، ومناقشة الابتكار في التكنولوجيا المالية، والمواضيع التي ترسم مستقبل خريطة الاقتصاد الرقمي.

البيئة الرقمية والبلوك تشين
وأُعلن خلال القمة عن إطلاق مبادرة “البيئة الرقمية” التي تتيح للمشاركين اختبار حلول ومنتجات التكنولوجيا المالية المبتكرة. وأكد على تعاون السوق الوثيق مع هيئتي النقد في هونغ كونغ وسنغافورة لتطوير منصة تمويل تجاري قائمة على “البلوك تشين”، وتطلعه للتعاون مع “بوابة المقطع”، إحدى الشركات التابعة لموانئ أبوظبي، لتكون جزءاً من مبادرات السوق الهادفة لدعم عمليات التمويل التجاري.

وناقشت جلسات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية، العديد من المواضيع التي غطت أهم التطورات الراهنة والتوجهات السائدة للتكنولوجيا المالية

وشملت الجلسات عناوين:

1- “التكنولوجيا المالية والتقنيات كعوامل محفزة للنمو الاقتصادي”
2- “كيف تعد نفسك”.
3- “واجهات برمجة التطبيقات المفتوحة وتمكين المشاريع الصغيرة والمتوسطة”.
4- “توظيف منصات البلوك تشين في الدفاتر المحاسبية والخدمات المالية”.
5- “نظرة على عمل وسياسات الجهات التنظيمية”.
6- “تنمية الابتكار في التكنولوجيا المالية”.

زر الذهاب إلى الأعلى