رشاقة

فوائد اليانسون الصحية للأطفال

كان قد أعتاد الناس على تناول مشروب اليانسون ، و ذلك منذ القدم ، و ذلك راجعاً إلى ما يحتويه اليانسون من فوائد صحية متعددة للجسم ، و يعرف اليانسون بالعديد من الأسماء ، و منها ( ينكون ، و تغدة ، و الكمون الحلو ) كما أنه يعرف في المغرب بأسم الحبة الحلوة ، و اليانسون هو عبارة عن ذلك النوع من النبات العشبي ، و الذي ينتمي إلى الفصيلة الخيمية ، و هو نباتاً يصل ارتفاعه إلى ما يقارب النصف متر تقريباً ، و هو له أزهاراً صغيرة لونها أبيض ، و من ثم تتحول بعد وصولها إلى مرحلة النضوج إلى تلك الثمار الصغيرة ، و البنية اللون أما بالنسبة لموطنه الأصلي فهو غير معروف إلا أنه يزرع ، و بشكلاً عالياً ، و واسع في جنوب قارة أوروبا ، و في تركيا ، و إيران ، و سوريا هذا بالعلاوة إلى اليابان ، و الصين ، و الهند ، و اليانسون  يعد من أحد أنواع الأعشاب الطبية ، و ذلك يرجع إلى احتوائه على العديد من الصفات الطبية ، و العلاجية العالية ، و لذلك فهو مفيد على اختلاف الفئة العمرية من رجال أو نساء أو أطفال ، و رضع ، فاليانسون يحتوي على مجموعة من الفيتامينات الهامة ، و الأساسية لصحة الجسم مثال فيتامين (c) ، و فيتامين (B) هذا بالإضافة إلى غناه بالعديد من أنواع المعادن الهامة مثال الكالسيوم ، و الكبريت بالعلاوة إلى الحديد ، و البوتاسيوم ، و العديد من أنواع المعادن الضرورية الأخرى للجسم إذاً فما هي المكونات الخاصة باليانسون ، و ما هي الفوائد الصحية التي يمنحها مشروب اليانسون للجسم بشكل عام ، و ما هي فوائده للأطفال تحديداً .

مكونات اليانسون :- يتكون اليانسون من عدد من المواد ، و هي :-

أولاً :- الزيت الطيار ، و ذلك بنسبة (3%) .

ثانياً :- مركب الأنيثول ، و ميثيل الشانيكويل المستخلص من الزيت الطيار .

ثالثاً :- هرمون الإستروجين .

رابعاً :- نسبة من الزيت الثابت .

خامساً :- فلافو بذرات ، و منها الزيوت الدهنية ، و أ بجنين ، و الأستراجول ، و الإنايالدهيك ، و الكافيك أسيد ، و من ضمن مشتقاته كلورجينيك أسد .

 أهم الفوائد الصحية لليانسون ، و ذلك بشكلاً عاماً :-

أولاً :- لليانسون فائدة عالية في معالجة انتفاخ البطن ، و طرد الغازات منها علاوة على تخفيفه العالي من الألم الخاص بالمغص الكلوي .

ثانياً :- اليانسون يدر البول علاوة على قيامه بتليين المعدة ، و ذلك بشكلاً طبيعياً ، و خاصةً عند تناوله ساخناً هذا بالإضافة إلى عمله القوي الوتيرة في وقاية الجهاز الهضمي من الإصابة بالتشنجات ، و ذلك بشكل عام .

ثالثاً :- يقوم اليانسون بإدرار الحليب ، و ذلك بشكل جيد عند المرأة المرضع هذا بالإضافة إلى أنه يعمل على تنظيم الدورة الشهرية عند النساء ، و التخفيف القوي من ذلك الألم المرافق لها في العادة .

رابعاً :- يسهل اليانسون ، و بشكل عالي من عملية الولادة علاوة على معالجته الجيدة لإعتام عدسة العين ، و خصوصاً إذا ما تم مزجه مع بذور الكزبرة ، و السكر .

خامساً :- لليانسون قدرة كبيرة على معالجة الأرق ، و التوتر العصبي حيث يعتبر بمثابة مهدئاً للعضلات ، و الأعصاب فيعمل ، و بناءا على ذلك على تهدئة الجسم ، و بشكل عام .

سادساً :- يخفف اليانسون من درجة ، و حدة الصداع النصفي ، و ذلك عند وضع الأوراق الخاصة به على منطقة الجبهة ، و الرقبة .

سابعاً :- لليانسون دور عالي في الحفاظ على صحة القلب ، و الأوعية الدموية هذا بالعلاوة على تخفيفه من المخاط في الحنجرة ، و الرئتين.

ثامناً :- اليانسون يعالج ، و بشكل جيد ذلك الالتهاب الخاص بالحلق ، و البلعوم إضافةً إلى الحنجرة .

تاسعاً :- اليانسون مفيد في القضاء على تلك النوعية من الالتهابات الجرثومية ، و الفطرية بالإضافة إلى الناتجة عن الفيروسات .

أهم الفوائد الخاصة باليانسون للأطفال :- يوجد عدداً من الفوائد الصحية التي يعمل اليانسون على منحها للأطفال تحديداً ،  و منها :-

أولاً :- اليانسون يعد علاجاً فعالاً ، و مفيداً إلى حد عالي في التخلص من المغص عند الطفل الرضيع .

ثانياً :- اليانسون مفيد إلى حد عالي في فتح شهية الأطفال لتناول الطعام.

ثالثاً :- اليانسون يعمل على معالجة تلك التشنجات التي عادةً ما تصيب الأطفال .

رابعاً :- اليانسون يعمل على تسهيل عملية إدرار البول ، و ذلك بشكل قوي لدى الأطفال .

خامساً :- اليانسون مفيد ، و ذلك إلى حد عالي في طرد الغازات الزائدة التي تكون موجودة في أمعاء الطفل .

الأضرار الصحية الخاصة باليانسون على الأطفال :-

عند الإفراط العالي في تناول مشروب اليانسون من جانب الأطفال قد ينتج عن ذلك حدوث بعضاً من الأضرار ، و الآثار الجانبية ، و خصوصاً لدى الأطفال الرضع تحديداً ، و ذلك راجعاً إلى احتواء اليانسون على مادة الأنيتول ، و التي يمكن أن تتسبب في إحداث تسمماً للجملة العصبية المركزية الخاصة بالطفل ، و ذلك لأن الجهاز العصبي الخاص بالطفل الرضيع يكون لا يزال غير مكتملاً النمو في هذه المرحلة بعد مما ينتج عنه حدوث بلاهة عند الطفل ، و لذلك فإنه ينصح بعدم إعطاء الطفل الرضيع أكثر من ما مقداره نصف ملعقة يومياً من مشروبات اليانسون .

زر الذهاب إلى الأعلى