عبدالله بن مساعد يقترب من شراء نادي بلجيكي مغمور

“أمير سعودي يبلغ من العمر 52 عاما، يملك المال وتربطه علاقة سابقة بالسلطة الرياضية ونادي شهير اسمه الهلال بجانب امتلاكه 50% من أسهم نادي شيفلد الإنجليزي”.. بهذه المقدمة تناقلت وسائل الإعلام البلجيكية انضمام الأمير عبدالله بن مساعد إلى قائمة رجال الأعمال الأجانب الذين يتفاوضون حاليا من أجل شراء نسبة محددة من نادي بيرشوت يلريجك الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية البلجيكي.

وأكدت صحيفة “غازيت فان أنتربون” أن إدارة النادي الحالية تعمل على آلية جديدة للحصول على مال خارجي لفترة طويلة، لذلك ستسمح بالاندماج من أشخاص آخرين لمواصلة النمو والتفاوض مع مستثمرين من بلجيكا، وأيضا دخول اسم كبير مثل عبد الله بن مساعد والذي يملك تجارب رياضية كبيرة.

وأضافت الصحيفة: “الاستثمار سيمثل نسبة محددة فقط، ولن يكون البيع لكامل المشروع، وبدأت الاتصالات بشكل جيد من المستثمر السعودي والذي يملك شركة كبرى في صناعة الورق، والرغبة موجودة في الحصول على نسبة في النادي البلجيكي وليس امتلاكه”.

وشغل الأمير عبدالله بن مساعد منصب رئيس الهيئة العامة للرياضة (الرئاسة العامة لرعاية الشباب) سابقاً منذ 26 يونيو 2014 ورئاسة اللجنة الأولمبية العربية السعودية قبل استقالته منهما منتصف 2017، فيما يملك الجزء الأكبر من الشركة السعودية لصناعة الورق بصحبة بعض الشركاء، وتعتبر هذه الشركة من أكبر وأنجح الشركات السعودية وتصل قيمتها إلى حوالي 2 مليار ريال سعودي، وإنتاجها وصل إلى الكثير من مناطق العالم.

وتولى رئيس هيئة الرياضة السابق، رئاسة نادي الهلال من 1423 وحتى 1425 وحقق معه كاس ولي العهد، وما زال عضوا داعما وشريكا رئيسيا لنادي شيفيلد يونايتد الإنجليزي الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة بامتلاكه 50% من أسهمه.

زر الذهاب إلى الأعلى