دعاء

دعاء الريح

دعاء الريح؛ الريح جند من جنود الله عز وجل ، يرسلها على أهل الأرض فتكون رحمة لكثير من الناس ، فتسبب المطر و الغيث الذي يرحمهم الله به بعد جدب الأرض ، و قحط الزرع و الضرع ،و الله سبحانه و تعالى جعل الريح لواقح تقوم بنقل حبوب اللقاح بين النباتات مما يساعد في زيادة الزراعات ووفرة الطعام لاهل الأرض ، و لواقح للسحب المحملة بالماء فتكون سبباً لنزول المطر واغاثة الناس.

دعاء الريح

ورد عن النبي صلى الله عليه و سلم أدعية عديدة عند رؤية الريح :

  • اللهم أني أطلب منك خير هذا الريح، وخير ما أرسلت، وأعوذ بك من الشر التي تحتويه وشر ما أرسلت إلى الأرض.
  • روى الإمام مسلم في صحيحه من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا عصَفت
  •  “اللهم لقحًا لا عقيمًا”.

شاهد أيضًا : دعاء الريح , دعاء الغبار

دعاء الريح والبعد عن السب

  • نهي النبي صلى الله عليه و سلم عن سب الريح و التذمر منها ، عند اشتدادها و قوتها
  • عن ابن عباس رضي الله عنه، أن رجلًا لعن الريح عند النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: “لا تلعنوا الريح؛ فإنها مأمورة، وإنه من لعن شيئًا ليس له بأهل رجَعت اللعنة عليه” .

شاهد أيضًا : أدعية للعواصف والرياح ونزول المطر

دعاء الريح
دعاء الريح

حال رسول الله عند اشتداد الريح

  • كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا هبت الريح و اشتدت قوتها أشفق منها و أكثر الدخول و الخروج من البيت خوفاً من عذاب الله.
  • وروى الإمام البخاري في صحيحه من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا رأى مخيلة في السماء، أقبل وأدبر، ودخل وخرج، وتغير وجهه، فإذا أمطرت السماء سُرِّي عنه، فعرَّفَتْه عائشة ذلك، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ((ما أدري، لعله كما قال قوم: ﴿ فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضًا مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ ﴾ [الأحقاف: 24] الآيةَ [1].

شاهد أيضًا : أفضل 10 أدعية للرياح والعواصف الترابية مستجابة تعرفوا عليها

أسماء الريح في القرآن الكريم

 

دعاء الريح
دعاء الريح

ومن أسماء الريح التي وردت في القرآن الكريم :

  • الذاريات : و هي التي تذرو التراب و الماء ، أي تنقله من مكان الى آخر و تحركه .
  • اللواقح : و هي التي تلقح السحب الممتلئة بالماء فتسقط المطر ، و تلقح النباتات و تنقل حبوب اللقاح بين النباتات.
  • الحاملات وقراً : أي الرياح التي تحمل السحب الموقرة الثقيلة بالماء في جو السماء و تسوقها الى الأماكن.
  • الصرصر : وهي الرياح ذات القوة العظيمة و العنف الشديد في هبوبها ، فتصدر صوتاً شبيهاً بالصفير، و هي الريح التي يرسلها الله عقاباً للكافرين المعاندين ، فتكون سبباً في اهلاكهم .
  • حاصباً : وهي الريح التي تقوم بحصب الكافرين و المعاندين أي القاء الحجارة و الطوب عليهم ، فتهلكهم بذلك .

وبذلك قد تم توضيح أهم الأدعية الخاصة بالرياح، والسنن النبوية وأهم الأحاديث الوارد عن الرسول عند هب الرياح، وكذلك أسماء الريح كما وردت في القرآن الكريم.

المراجع[+]

زر الذهاب إلى الأعلى