توقيع اتفاقية بين صندوق الوقف الصحي وإكسترا لإنشاء مستشفى متنقلة تكفي 100 سرير

بحضور وزير الصحة رئيس مجلس إدارة صندوق الوقف الصحي، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، تم يوم الخميس الماضي توقيع اتفاقية بين صندوق الوقف الصحي والشركة المتحدة للإلكترونيات ( إكسترا ) لإنشاء مستشفى متنقل بسعة 100 سرير، بمبادرة وإشراف من شركة أسند للحلول الصحية ( إحدى شركات الفوزان القابضة )، بحيث يكون المستشفى تحت تصرف وزارة الصحة.

توقيع اتفاقية بين صندوق الوقف الصحي وإكسترا

وتأتي المبادرة كإحدى مبادرات برنامج المسؤولية المجتمعية التابع لـ( اكسترا )، ودعماً للجهود المبذولة للسيطرة على جائحة فيروس كورونا المستجد covid-19، واستمراراً للتعاون والشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص.

وأوضح عبد الله بن عبد اللطيف الفوزان، رئيس مجلس إدارة شركة اكسترا، أنه: ” من منطلق المسؤولية المجتمعية ودعماً لوزارة الصحة، يجب ألا نكتفي بتنفيذ التعليمات والإرشادات فقط، بل يجب أن نكون عنصراً فاعلاً في مواجهة هذه الأزمة، فمصلحة الوطن تأتي في المقدمة “.

وأكمل: ” نحن نؤكد التزامنا في القطاع الخاص في المساهمة بإدارة الأزمات الوطنية، ونتطلع بأن نرى مبادرات متميزة أخرى من نظرائنا من الشركات الوطنية؛ لكي نصل بسفينة وطننا الغالي إلى بر الأمان”.

وبموجب الاتفاقية، تتكفل (اكسترا) بالمستشفى المتنقل والمعتمد من مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) والمتخصص بالعزل بتقنيات عالية مثل الضغط السلبي، وبسعة إجمالية قدرها مائة سرير، حيث سيتم بناؤه وفق تصميمات ذكية متنقلة تتناسب مع طبيعة الغرض منه، وهو سهولة تحريك وحداته والتنقل بها في مختلف المناطق أو المدن حسب الاحتياج، مما سيساعد في حملات المسح الموسع لفيروس كورونا، والتي تقوم بها وزارة الصحة في الكثير من مدن المملكة.

وسيتم إدارة المشروع عن طريق شركة أسند للحلول الصحية كمبادرة مجتمعية، بحكم خبرتها الواسعة في إدارة المشاريع والحلول الطبية المتخصصة.

زر الذهاب إلى الأعلى