تأثير الألوان على الحالة النفسية

تأثير الألوان على الإنسان يظهر في كافة مناحي الحياة، فالألوان تؤثر على الحالة النفسية والمزاجية للفرد،وقد استخدمها في العديد من الأعمال الفنية منها والبنائية والتشكيلية التي وضحت لنا تطور حياة الإنسان منذ القدم وحتى الآن؛ من حيث المشاعر والميول والاتجاهات والقيم، وهذا يؤكد تأثير الألوان على كافة الجوانب الحياتية للفرد، وتنقسم الألوان إلى ألوان دافئة وأخرى باردة، وكل نوع يؤثر بشكل مختلف على الإنسان وطريقة تفكيره، كما تختلف هذه التأثيرات من فرد لآخر، فالألوان الدافئة تنمي لدى الإنسان مشاعر الراحة والهدوء أو على النقيض قد تنمي مشاعر العداوة والبغضاء، أما الألوان الباردة تنمي مشاعر الحزن والأسى.

تأثير الألوان على الحالة النفسية

أكدت الدراسات النفسية في هذا المجال قدرة الألوان على التأثير في الحالة النفسية والمزاجية للإنسان بالإيجاب والسلب، وليست مجرد موجات ضوئية يستخدمها الإنسان، فمن هذه الأولوان ما يوحي بالفرح والحب والتفاؤل، ومنها ما يبعث الضيق والملل على النفس البشرية، وقد ثبت استخدام الألوان في العلاج منذ القدم لدى الفراعنة والإغريق.

شاهد أيضًا: تعرف على تأثير الألوان علينا حسب علم النفس

ونظرًا لأهمية الألوان في التأثير على نفسية الإنسان، أصبح لها مدلول في كافة المجالات المحيطة بالإنسان، فالألوان المستخدمة في بناء المستشفيات يختلف مدلولها عن تلك المستخدمة في تصميم المدارس، عن ألوان المنازل، ومن مدلولات الألوان:[1]تأثير الألوان

اللون الأبيض

يشير اللون الأبيض للتفاؤل والفرح والسلام ونقاء القلب، فهو لون ناصع ينعكس عليه جميع الألوان، ويظهر تأثيره في تهدئة الأعصاب واسترخائها، ولهذا نجد تركيز المصحات النفسية على اللون الأبيض كوسيلة لتهدئة الأعصاب، كما نجد اللون الأبيض يسيطر على الأطباء والعاملين بهذا المجال؛ لأنه يعطي الأمل والتفاؤل ويبعث الشعور بالشفاء للمصابين.

اللون الأسود

يختلف عن اللون الأبيض تمامًا؛ فهو لا يعكس الألوان حيث أنه معتم، كما أنه يوحي بالغموض والكآبة، واللون الأسود في نظر الذين يخافون من الظلام بمثابة تهديد لهم، وتستخدمه العديد من البلاد في التعبير عن مشاعر الحزن والأسى وكوسيلة للتعبير عن الحداد، ولكن ما يميزه عند دمجه مع اللون الأبيض فيوحي بالجمال.

تأثير الألوان على الحالة النفسية
تأثير الألوان

شاهد أيضًا: تأثير الألوان على صحتنا النفسية

اللون الأحمر

يعتبر اللون الأحمر من أكثر الألوان الملفتة تجذب الانتباه، وهو من الألوان المفضلة لدى الكثير، ولكنه يتسبب في زيادة ضربات القلب والنهجان، وغالبًا ما يرمز اللون الأحمر للعواطف والمشاعر الجياشة، كما يستخدم للتعبير عن الخطر، ونجد اللون الأحمر في الدم والنار.

اللون الأزرق

هو لون هادئ وشفاف يدل على اتساع الأفق، ويبعث الراحة والسعة على نفسية الفرد، ويخلق روح من الهدوء والتأمل، كما يشير إلى الحكمة، وهو من الألوان المحببة للنفس البشرية، ويعمل على استرخاء الأعصاب وتهدئتها، وخفض مستوى ضغط الدم وانتظام التنفس.

اللون الأصفر

هو من الألوان الدافئة التي تعبر عن الحرارة ولكن بشكل بسيط، ويعد من الألوان الجذابة الساحرة فهو لون الشمس والذهب، ويظهر تأثيره على الحالة النفسية في التقليل من حدة الانهيار العصبي، ولكن هذا التأثير يختلف باختلاف حدته، فالدرجات المتوسطة منه ترفع الروح المعنوية، وتعزز الثقة بالنفس، وتبعث الأمل والتفاؤل، أما الدرجات العالية منه تسبب الانزعاج، وتبعث مشاعر الخوف والقلق والتوتر على النفس.

اللون الأخضر

يجمع اللون الأخضر ما بين صفات اللون الأزرق والأصفر؛ فهو يتميز بهدوء اللون الأزرق وحرارة اللون الأصفر، فكلما ارتفعت درجاته للون الأزرق ظهرت السكينة والحكمة في النفس البشرية، وعندما تدرج للون الأصفر نجد مشاعر التفاؤل والحيوية، وهو من الألوان المريحة للعين.

شاهد أيضًا: تأثير الألوان على الشخص

تأثير اللون الوردي على النفسية

اللون الوردي من الألوان التي تعبر عن العديد من المعاني التي تؤثر بشكل مباشر على النفسية، ولهذا نجده يسيطر على العديد من التصميمات بمختلف درجاته، فهو من الألوان التي تدخل السرور والفرح إلى الحالة النفسية، فيجعل الفرد يشعر بأنه محبوب من الآخرين، كما أنه يزيد من ثقته بنفسه، ويجعل الفرد قادر على الإبداع والتميز الأمر الذي يجعله يشعر بالفخر باختياراته، بالإضافة إلى ذلك فهو من الألوان الدافئة التي تثير مشاعر الحب والرومانسية، ويجعل الفرد ودود ورقيق ويسعى لإسعاد الآخرين.

الألوان تحيط بالإنسان في كل مكان سواء كانت في الملابس أو الأثاث أو الجدران، فينبغي على الإنسان اختيار الألوان التي تبعث الهدوء والراحة النفسية؛ لأنها تؤثر على سلوكه وعلى انطبعاته الشخصية، كما أنها تعكس الميول والأفكار.

المراجع   [ + ]

زر الذهاب إلى الأعلى