اسلاميات

المهدي المنتظر عند أهل السنة

من هو المهدي المنتظر؛ أهل السنة هم الذين تمسكوا بكتاب الله وسنته على الدوام وهم الأكثرية، ومن أهم ما اعتقدوا فيه هو علامات الساعة سواء الصغرى منها أو الكبرى، وقد ظهرت معظم علامات قيام الساعة الصغرى أو ما يعرف بـ أشراط يوم القيامة، مثل المعازف، وكثرة الكذب، وظهور الفتن، وقبض العلم، والربا، وانتشار الجهل، وكثرة القتال، وزخرفة المساجد، وقلة الزرع، وتمنى الموت، وضياع الأمانة، والزنا، والخمر.

ظهور المهدي المنتظر

أما عن ظهور المهدي المنتظر فهو يعد بداية لعلامات الساعة الكبرى ومنها:

  1. ظهور المهدي
  2. خروج المسيح الدجال
  3. نزول سيدنا عيسى عليه السلام
  4. يأجوج ومأجوج

الأدلة من الأحاديث

جاءت الأحاديث النبوية الشريفة لتدل على نزول المهدي المنتظر، وعنها أخذ أهل السنة وأصبح في عقيدتهم انتظار المهدي الذي يخلص الأرض من الجور والفساد، والحديث يشرح أنه من أهل بيت النبي عليه السلام وليس كما يقول الشيعة أنه آخر الأئمة الإثنى عشرية، وهو حيث صحيح للرد على المشككين في ظهور المهدي وإحلال العدل والسلام بعد الفساد.

((ما رواه أحمد والترمذي وأبو داود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “لا تذهب أو لا تنقضي الدنيا حتى يملك العرب رجل من أهل بيتي يواطيء اسمه اسمي” وفي رواية لأبي داود: “يواطيء اسمه اسمي، واسم أبيه اسم أبي”. والحديث قال عنه الترمذي: حسن صحيح، وصححه أحمد شاكر والألباني))

المهدي المنتظر عند أهل السنة
المهدي المنتظر عند أهل السنة

صفات المهدى المنتظر كما ورد في السنة

رويت الأحاديث الشريفة عن رسولنا الكريم، وصف لهيئة وشكل المهدى المنتظر، كما تواترت الأحاديث عن الأعمال التي يقوم بها المهدى المنتظر في خلافته الأرض، وكيف سينشر الخير والبركة في جميع بقاع الأرض.
وعن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “المهدي مني أجلى الجبهة، أقنى الأنف، يملأ الأرض قسطا وعدلاً، كما ملئت ظلما وجوراً، يملك سبع سنين” [رواه أبو داود والحاكم، وحسنه الألباني في صحيح الجامع]. يبين الحديث أن من صفات المهدي المنتظر أنه أجلى الجبهة أي منحسر الشعر إلى وسط الرأس، وأقنى الأنف أي طويل الأنف، وهذه الصفات هي من صفات النبي عليه السلام، وهنا يتطابق الاسم  مع الصفات وأنه من نسل النبي صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضاً: سعودي يزعم أنه المهدي المنتظر، تعرف على قصته وقصة المهدي الحقيقية

موضع خروج المهدى المنتظر

لم يثبت نص شرعي على موضع خروج المهدى المنتظر أو تحديد وقت خروجه، إنما ورد عن ابن كثير أن المهدى سيخرج من الشرق وسيكون في أخر الزمان،إذا مما ذكر من أحاديث وأقوال العلماء والصحابة الكرام فإن الإيمان بظهور المهدى المنتظر واجب عند أهل العلم وأهل السنة والجماعة.

علامات ظهور المهدي المنتظر

قيل أن من علامات ظهور المهدي المنتظر كثرة الفساد في الأرض واتخاذه أشكالاً مختلفة، وهو أيضاً من علامات الساعة الصغرى، وعقيدة أهل السنة انه إنسان عادي لن ترافقه أي علامات سوى صلاحه وحسن خلقه، ويبايعه الناس في الحرم ليملأ الأرض عدلاً بعد أن ملأت جوراً.
ولذلك صفة الصلاح التي وردت في الأحاديث” يصلحه الله في ليلة” فسرها العلماء بصلاح الرجل ليستعد لتولي أمور الناس ويسخر له الأتباع الذين يعاونوه في مهام الخلافة، وقيل أن صلاحه أي أن يتوب الله عليه ويعده لتولي أمر المسلمين وصلاح الأرض بعد فسادها.

شاهد أيضاً: إمام المسجد الحرام يكشف تفاصيل تعرضه لهجوم من شخص ادعى أنه “المهدي المنتظر”

أقوال العلماء في هذا الأمر

  1. قد أنكر بعض العلماء هذه العقيدة بظهور المهدي المنتظر وذلك لعدم وجود دليل من القرآن، ووجود التناقض بين الأحاديث التي ذكرت المهدي وعلاماته، واستدل البعض بحديث يعُدّ ضعيف وهو قوله صلى الله عليه وسلم” لا مهدي إلا عيسى”
    وقد ردّ العلماء على من أنكر ظهور المهدي المنتظر بان الحجة في الأحاديث النبوية الصحيحة المتواترة هي دليل كاف وقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بالأخذ بقول الرسول عليه الصلاة والسلام في الأمر والنهي.
  2. أن عدم ذكر هذا الأمر في أحاديث وردت عن الشيخين البخاري ومسلم غير صحيح.
  3. أن حاجة الناس إلى مثل هذا المهدي الذي يملأ الأرض عدلاً لا تنافي العقل ولا ينكرها عاقل،أن حديث” لا مهدي إلا عيسى” هو حديث ضعيف أنكره الكثير من العلماء وضعفوه وعند أعادة التفكير فلا تعارض فشرح الكلام ينفي التعارض فلا مهدي كامل معصوم إلا عيسى عليه السلام.

شاهد أيضاً: فيديو: ظهور مدعي جديد للمهدي المنتظر على كورنيش جدة

قدمنا لكم كل ما يهم القارئ عن قصة المهدي المنتظر وعقيدة أهل السنة في ظهوره وأهم صفاته، والأدلة التي وردت من السنة على ظهوره، واختلاف العلماء.

زر الذهاب إلى الأعلى