المطلق: يجوز الجلوس مع زوجة الأخ والضحك معها (فيديو)

أفتى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، عضو هيئة كبار العلماء المستشار في الديوان الملكي، بجواز جلوس الإخوة مع زوجاتهم جميعًا في مجلس واحد في جلسة أسرية، ويتحدثون ويضحكون جميعًا، مع الالتزام بالتستر والحشمة والحجاب.

وقال الشيخ المطلق، خلال استضافته ببرنامج “فتاوى على السعودية”: إنه لا بأس -إن شاء الله- في السلام على زوجة الأخ بالكلام، والسؤال عن أحوالها، ويجوز أن يجلس الإخوة مع زوجاتهم جميعًا في مجلس واحد في جلسة أسرية، يتناولون الشاي والقهوة، مع التستّر والحشمة والحجاب، ويتحدثون جميعًا، ويضحكون جميعًا، لكن بدون حصول الخلوة.

وواصل الشيخ المطلق حديثه خلال البرنامج المذاع على قناة السعودية، أمس الإثنين، قائلًا: “يعني أنا وزوجتي وأخي وزوجته نجلس جميعًا في مجلس واحد، ونتحدث، ونشرب الشاي معًا. ليس في ذلك شيء مع الستر”.

وانتقد الشيخ المطلق موقف من أسماهم بالمتشددين والمتسيبين، قائلًا: “لدينا قسم متشدد، حتى إن زوجة أخيه لا يريد أن يسلم عليها بالكلام، ولا يجلس وإياها وإخوانه في مجلس واحد، وفي المقابل، هناك قسم متسيب ومتساهل، يجلسون ويأكلون جميعًا، ويصافح زوجة أخيه باليد. وكلا الاثنين على خطأ”.

في الوقت نفسه، تمسّك الشيخ الدكتور عبدالله المطلق عضو هيئة كبار العلماء، بالتأكيد على أنه لا يجوز للإنسان أن يصافح المرأة الأجنبية، مثلًا كمن يصافح زوجة الأخ أو الخال.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!