الإثنين, فبراير 26

قال المتحدث الرسمي للإدارة العامة المرور العقيد طارق الربيعان إن الطرق الرئيسية داخل المدن أو التي تربط بين المدن وبعضها لن ترفع السرعة فيها على 120 كلم، مشيراً إلى أن النظام الدولي للمرور ينص على أن السرعة القصوى في جميع الأحوال لا يجب أن تزيد على 120 كلم.

وأضاف أن الطرق والشوارع التي جرى تحسينها وتطويرها ستكون سرعتها القصوى 80 أو 90 كلم حسب حالة الشارع، وليس 70 كلم، مشيراً إلى أن السرعة القصوى في بعض أجزاء الطريق التخصصي بالرياض 70 كلم، وستعدل لتكون 80 كلم.

وأوضح الربيعان لـ”الإخبارية” أن أجهزة الرصد الآلي “ساهر” لا ترصد مخالفة زيادة السرعة على الطرق السريعة والرئيسية، إلا في حالة وصولها إلى 132 كلم، أما إذا كانت السرعة أقل من ذلك فلن ترصد.

شاركها.