العلاقة بين نقص فيتامين د والشعور بالدوخة

فيتامين د من أهم الفيتامينات التي في حال نقص هذا الفيتامين تحدث تأثيرات سلبية على الجسم من بينها الدوخة والشعور بالصداع, ولعل أكثر من يعاني من نقص فيتامين الدال هم النساء بشكل خاص.

العلاقة بين نقص فيتامين د والشعور بالدوخة

أثبتت الدراسات أن نقص فيتامين د في الجسم يتسبب بالشعور بالدوخة وعدم التركيز وعدم التوازن , وبشكل عام يعاني الجسم من التعب العام وتعرق الرأس، والإحساس بالكسل المستمر والكآبة والقلق، والآلام الشديدة في المفاصل، ولدى النساء تسبب خلل في إفراز الهرمونات واضطراب الدورة الشهرية.

المستوى الطبيعي للفيتامين د في الجسم

البالغين:

  • يجب عليهم تناول 800 – 1000 وحدة دولية في حال عدم تعرضهم لأشعة الشمس بصورة كافية.
  • تناول 5000 وحدة دولية 1-2 شهريًّا على هيئة حبوب “كبسولات” أي مكملات غذائية.
  • تناول الأغذية المدعمة بفيتامين (د) كالحليب وعصير البرتقال وحبوب الافطار والزبادي.
  • التعرض لأشعة الشمس، كما أن لون الجلد الداكن يحتاج إلى وقت أطول عند التعرض للشمس.
  • أفضل وقت للتعرض لأشعة الشمس في الصباح الباكر مع شروق الشمس إلى الساعة الخامسة والنصف صباحًا، وقبل الغروب بــــ 45 دقيقة، حيث تكون الشمس جدًّا مفيدة للاستفادة من فيتامين “د”، وذلك بتعريض الوجه والرقبة والأيدي والأذرع والأرجل لأشعة الشمس.

أعراض نقص فيتامين د

  • تقوّس السّاقيين
  • هشاشة العظام عند الكبار
  • مشاكل الاسنان والجلد والشّعر
  • الالتهابات المتكرّرة وخصوصاً في الجهاز العلوي من الجهاز التنفسي
  • الكساح عند الأطفال، وتشمل أعراض المرض: إعاقة النموّ الطّبيعي، وتأخّر ظهور الأسنان والإصابة بالهزال، وكذلك لين العظام.
  • قد تتعرّض النّساء الّلاتي يعانين في نقص فيتامين د إلى تشوّهات في عظام الحوض ممّا يسبّب لهنّ صعوبة الولادة
  • زيادة في إفراز هرمون الجاردرقي الذي تفرزه الغدة الجاردرقية؛ حيث تعمل الغدة الجاردرقيّة مع فيتامين د على تنظيم مستوى الكالسيوم في الجسم
  • عدم القدرة على تحويل مواد الأيض المكتسبة إلى المواد التي يحتاجها الجسم.
  • الاكتئاب
  • مرض القلب والسّكتة القلبيّة، وارتفاع ضغط الدم.
  • السكري النوع الاول و الثاني
  • تعب عام
  • عدم انتظام في النوم
  • خلل في الوزن
  • بعض أنواع السرطان خصوصاً سرطان الثّدي والبروستات
  • ألم في عظام أسفل الظّهر والرّسغ والقدمين.
  • التهابات في الجيوب الأنفيّة
  • تقلب مزاجي والبكاء بدون سبب.

مصادر فيتامين د من الطبيعة

  • التعرّض لأشعّة الشّمس في فترات الصباح الباكر والمساء من دون استخدام واقٍ للشّمس.
  • الاهتمام بنوعية الغذاء
  • المصادر الغذائيّة التي تؤمّن احتياجاتنا من الفيتامين د
  • زيت كبد الحوت.
  • الأسماك الدّسمة مثل: السّلمون والسّردين والتّونا.
  • الألبان.
  • بالإضافة إلى تناول جرعات دوائيّة ومكمّلات غذائيّة تحتوي على فيتامين د وغيرها من الفيتامينات.

الخلاصة:

نقص فيتامين د والشعور بالدوخة
نقص فيتامين د والشعور بالدوخة

في المجمل نقص فيتامين د لها علاقة مباشرة بالشعور بالدوخة كأحد التاثيرات التي تحدث لجسم الانسان عند حدوث نقص في فيتامين د , ويجب زيادة مستوى فيتامين د في الجسم من خلال المصادر الطبيعية أو الجرعات الدوائية من خلال وصفة طبية.

زر الذهاب إلى الأعلى