الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة من العين والحسد مع شروط الرقية الشرعية

الرقية الشرعية مكتوبة مختصرة من العين والحسد لابد من شروط الرقية الشرعية.

تعريف الرقية الشرعية

الرقية الشرعية مفهومها اللغوي العوذ الذي الذي يرقي به المريض والجمع رقي ( المعجم الوسيط ) وهو مايستعان به في الشفاء بالكلام وقد قال إبن تيمية الرقي بمعني التعويذ والآسترقاء من طلب الرؤيا أي طلب الشفاء بالدعاء ويقال أيضا في طرد الآرواح الشريرة ولكننا نتحدث عن ماهو شرعي بالمعني اللغوي المذكور بالشرع من القرآن لتحمل لفظ شرعي أي لايوجد بها مايخالف القرآن والسنة وألا يستخدم بها كلام غير ماورد بالقرآن والسنة وأهمها التوكل علي الله فقال تعالي في كتابه الكريم ” ومنْ يتوكَّلْ على اللهِ فهُو حسْبُه ” وفي آية أخري “وعلى اللهِ فتوكَّلوا إنْ كنتم مؤمنين ” والتوكل أمر من الله سبحانه وتعالي فى جميع أمورنا فيجب علينا الثقة في الله من القلب والرقية الشرعية لها نصوص معروفة من القرآن والسنة ولايجب الخروج عنهم كاستخدام التمائم وغيرها فقد نهي الرسول صلي الله عليه وسلم عن ذلك بقوله في الحديث الشريف إنَّ الرُّقى والتمائِمَ والتِوَلَةَ شرك ” رواه الترمذي.

والرقي بالتمائم كالتفوه بكلمات وعبارات خبيثة فيها عبادة لغير الله أما ماورد عن الرسول فهو جائز بل يؤجر من فعله وقد فعلها الرسول صلي الله عليه وسلم مع عثمان بن عفان كمارواه البيهقي “عن عثمانَ بنِ عفانٍ أنه قال ” مَرِضْتُ فعادَنِي رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فقال: بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيم، أُعِيذُكَ باللهِ الواحدِ الأحدِ الصَمَدِ الذي لم يلدْ ولم يولَدْ ولم يكن له كُفُواً أحد، مِنْ شرِّ ما تجدْ ” فاحسن وأفضل مافي الرقية الآستعاذة وقراءة المعوذتان والطرق ووسائل المتبعة السليمة للرقية الشرعية أولها الآعتقاد الكامل بإرادة الله والإيمان بمعتقداته والحرص علي تجنب المعاصي لأن الآصل في الرقية إسترضاء الله تعالي وألا يخرج النص عن الآدعية بأسماء الله والقرآن الكريم وتبدء.

صفة الرقية الشرعية

الحمد والثناء علي الله عزوجل والدعاء بأسمائه وصفاته 2_ قراءة القرآن وخصوصا الآيات المعروفة عن الرقية الشرعية كما ذكر في السنة عن الرسول وهى (سورة الفاتحة وأوائل سورة البقرة وآواخر سورة البقرة وآية الكرسي وأول آيتين من سورة آل عمران وسورةالآخلاص وسورة الكافرون والمعوذتين ) والسبب الواقع من الآيات بسبب إحتوائها علي التوحيد والآخلاص لله سبحانه وتعالي فالتقرب والخضوع لله طلبا للشفاء هى أصل الرقي الشرعية ووبعد تلاوة الآيات والدعاء يمسح علي الرأس ومايلي الجسد وينفث في يده ثم يمسح به علي الرأس والجسد وهناك الرقي بالآدعية المذكورة بالسنة النبوية, التي سوف نرودها في الفقرة التالية.

احاديث الرقية الشرعية

الرقية من الحسد كما ورد الحديث الشريف عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه:

الرقية الشرعية للعين والحسد مكتوبة
الرقية الشرعية للعين والحسد مكتوبة

أن جبريل – عليه السلام – أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا محمد ! اشتكيت ؟ فقال : ( نعم ) ، فقال جبريل – عليه السلام – : (باسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك من شركل نفس أو عين حاسد الله يشفيك باسم الله أرقيك )

أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم والترمذي

عن عثمان بن أبي العاص رضي الله عنه أنه اشتكى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعا يجده في جسده منذ أسلم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل : بسم الله ثلاثا ، وقل سبع مرات : أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر ) ( أخرجه الإمام أحمد والإمام مسلم وعن عائشة – رضي الله عنها – قالت : ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتى مريض أو أتي به قال : أذهب البأس رب الناس ، اشف وأنت الشافي ، لا شفاء إلا شفاؤك ، شفاء لا يغادر سقما ).

متفق عليه

شروط الرقية الشرعية

لابد من شروط في الرقية الشرعية وهي:

  • أن تكون بكلام الله عزوجل وبصفاته.
  • أن تكون باللغة العربية أو بما يفهم معناها من غيرها.
  • أن لايعتقد الراقي أن الرقية تؤثر بذاتها بل بذات الله سبحانه وتعالي.

زر الذهاب إلى الأعلى