الأمم المتحدة ترحب بلقاء رئيسي جيبوتي وإريتريا في السعودية

رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس أمس الاثنين، بالقمة التي عقدت بين جيبوتي وإريتريا في السعودية.

وعبر جوتيريس في بيان عن الأمل في أن تسهم في تحقيق “سلام أكبر” في المنطقة.

وجمعت القمة رئيس جيبوتي إسماعيل عمر غله ونظيره الإريتري إيسايس أفورقي، بحسب البيان، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

وتشهد العلاقات بين الدولتين توترا منذ فترة طويلة بسبب نزاع حدودي.

وقال جوتيريس إنه “على ثقة بأن هذا اللقاء سيكون خطوة جديدة في ترسيخ السلام والمكتسبات الأمنية الأخيرة في منطقة القرن الإفريقي”.

وأعرب عن “الأمل في أن يطلق اللقاء بين رئيسي جيبوتي وإريتريا عملية لتسوية كل المسائل العالقة بين الدولتين ويؤدى إلى مزيد من السلام والاستقرار والتنمية في المنطقة”.

وتأتى القمة في أعقاب قمة عقدت في السعودية أيضا بين رئيسي إريتريا وإثيوبيا، العدوان السابقان، وقعا خلالها على اتفاق سلام تاريخي.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!