أسباب نقص الميلانين في الجسم

الميلانين هو مركب حيوي لإنتاج الصبغات وهو مسؤول عن تحديد لون البشرة والشعر، النقص في الميلانين يمكن أن يؤدي إلى العديد من الاضطرابات والأمراض،  على سبيل المثال، يؤدي الغياب التام للميلانين إلى حالة تسمى المهق،  ويرتبط  نقص الميلانين بمختلف التشوهات الوراثية والعيوب الخلقية.

images 1 4
اسباب البهاق

لماذا يقل الميلانين في الجسم؟

هناك عدة أسباب لنقص التصبغ في الجسم: الحالة الأكثر شيوعًا تتطور نتيجة للإصابة بالكدمات، البثور والحروق والالتهابات يمكن أن تلحق الضرر بالجلد وتؤدي إلى نقص التصبغ، قد تؤدي علاجات الجلد التجميلية، مثل التقشير الكيميائي والليزر، إلى نقص تصبغ الدم إذا تم الإجراء بشكل غير صحيح.

بعض الأمراض المرتبطة بالميلانين

  • المهق:  هناك ما يقرب من عشرة أنواع مختلفة من المهق، وهي حالات موروثة بطريقة جسمية،  هذا يعني أن كلا الوالدين بحاجة إلى أن يكونا حاملين لنسخة واحدة من الجين المتحور مع تسلم النسل نسختين.
  • الشكل الأكثر شيوعًا هو النوع الثاني من المهق في العين، وهو أمر شائع بشكل خاص بين الأشخاص من الأصل الأفريقي ويصف انخفاض أو عدم وجود الميلانين في الشعر والجلد والعينين.
  • الصمم: يرتبط نقص الميلانين أيضًا بالصمم. على سبيل المثال، في حالة متلازمة Waardenburg، يحدث فقدان التصبغ والصمم معًا.
  • مرض باركنسون: يرتبط الاضطراب التنكسية العصبية بمرض باركنسون بنقص الميلانين العصبي في مناطق المخ مثل المادة السوداء والموضع العضلي، ويعتقد أن هذا ينشأ من انخفاض في الخلايا العصبية المصطبغة الدوبامين التي تؤدي إلى انخفاض تخليق الدوبامين في الدماغ.
  • البهاق:  هو حالة تتطور فيها البقع البيضاء على الجلد، ويمكن أن يتأثر أي مكان في الجسم بهذا المرض، ومعظم المصابين بالبهاق لديهم بقع بيضاء في العديد من مناطق الجسم، والبهاق ناتج عن فقدان الصباغ في الجلد بسبب تدمير الخلايا المكونة للصباغ المعروفة باسم الخلايا الصباغية،  على الرغم من أن البهاق يؤثر على جميع الأجناس بالتساوي، إلا أنه أكثر وضوحًا عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، ومن المحتمل أن يصاب الرجل والمرأة على حد سواء بالبهاق.

    البهاق
    اسباب البهاق

أعراض الاصابة بمرض البهاق

تتضمن أعراض البهاق فقدان صبغة سريع في كثير من الأحيان في عدة مناطق من الجلد، يمكن أن يتبع المظهر الأولي للبقع البيضاء فترة مستقرة دون أي تقدم للحالة،  وفي وقت لاحق، قد تكون لاحظت دورات أخرى من فقدان الصباغ.

يؤثر البهاق بشكل شائع على المناطق الموجودة على الجلد المعرضة للشمس أو طيات الجسم (مثل الإبطين) أو المواقع السابقة للإصابة أو المناطق المحيطة بالشامات،  من النادر عودة الصباغ بمجرد ظهور بقع بيضاء،  ويمكن أن يؤثر البهاق أيضًا على العينين والجلد والشعر.

سبب الاصابة بمرض البهاق

السبب الدقيق لتدمير الخلايا المكونة للصباغ (الخلايا الصباغية) في الجلد غير معروف،  قد يكون أحد التفسيرات المحتملة أن جهاز المناعة في الجسم يدمر الخلايا، كما هو الحال في حالات المناعة الذاتية الأخرى.

images 1 4
اسباب البهاق

علاج نقص الميلانين في الجسم

  • علاج نقص الميلانين يعتمد على السبب،  كثير من الناس يختارون عدم علاج نقص تصبغ الدم إذا كان لا يسبب أي أعراض مزعجة.
  • فعلى سبيل المثال لا يوجد علاج للمهق، ومع ذلك، فإن الأشخاص المصابين بالمهق هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الجلد، لهذا  يجب أن يكونوا حذرين بشأن التعرض لأشعة الشمس وأن يستخدموا دائمًا واقية من الشمس.
  • في حالات أخرى، قد لا تكون هناك حاجة للعلاج. على سبيل المثال، قد يجد الأشخاص الذين يعانون من نقص تصبغ الدم بسبب الإصابة أن بشرتهم تعود إلى لونها الطبيعي مع مرور الوقت دون علاج.
  • قد يختار الشخص استخدام كريم الستيرويد الموضعي الذي قد يساعد في تقليل تلون الجلد، قد يكون غسول الترطيب مفيدًا أيضًا في تقليل الجفاف والحكة التي يمكن أن تحدث مع الحالة.

يمكن علاج البهاق أيضًا بالليزر، والذي يستخدم على الجلد مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع لعدة أسابيع.

زر الذهاب إلى الأعلى